العدد 5379
الجمعة 07 يوليو 2023
banner
جرائم عنصرية
الجمعة 07 يوليو 2023

جرائم عنصرية يندى لها جبين الإنسانية، وترفضها الشرائع السماوية والأرضية، فعندما يقبل أحدهم على إشعال النار في نسخة من “المصحف الشريف” في يوم عيد الأضحى المبارك خارج مسجد فتلك جريمة نكراء بحق “كتاب الله المقدس” وبحق الدين الإسلامي الحنيف وبحق المسلمين جميعًا، جريمة أدانتها دول الشرق والغرب، وهو فعل يُمثل اعتداء على جميع المسلمين، وهو عُنفٌ تجاه مقدساتهم ومقدمة لإشعال الفتنة بين المسلمين وغيرهم من أتباع الشرائع السماوية الأخرى، وانتهاك عنصري وتطرف إرهابي يتنافى مع الأعراف الدولية من سياسية وحقوقية وإنسانية.
والجريمة العنصرية الثانية هي مقتل الشاب “نائل” في فرنسا الذي يبلغ من العُمر (17) عامًا، وإثر مقتله عبر الآلاف من العرب والفرنسيين وغيرهم من قاطني فرنسا رفضهم هذه الجريمة النكراء، حيث عمت أعمال الشغب عددا من المدن الفرنسية، وأكد الجميع أن قتل الشاب الجزائري جريمة عنصرية بحق المواطنين العرب، وهي جزء من المعاملة المهينة وغير المحترمة التي يتلقاها العرب المتواجدون على أرض فرنسا، وهي جريمة تؤكد استمرار مظاهر العنصرية وكره الأجانب وما يتصل بذلك من تعصب واستفزاز.
إن المظاهرات التي خرجت في عدد من الأقطار العربية والإسلامية والأجنبية التي نددت بجريمة حرق “القرآن” وبمقتل الشاب “نائل” تمثل موقفا رافضا لمثل هذه الأعمال التي تسيء للقرآن الكريم والإنسان، فهذه الإساءة الغربية لمشاعر المسلمين والإنسان العربي تؤكد أن العنصرية لا تزال جزءًا لا يتجزأ من السياسة الغربية بممارسة الغرب انتهاكات غير مقبولة واستفزازات دائمة تحت ذريعة حرية الرأي والتعبير! وهي حرية تفتح الأبواب للجرائم والتطرف تجاه المقدسات الإسلامية، وهي ممارسات لا تليق بدول تدعي التقدم والديمقراطية واحترام التنوع الإنساني ومبادئ حقوق الإنسان! وتدعي احترام التعددية والمساواة! بل هي دعوة صريحة للعداء والعُنف وإشعال الفتن بين الشعوب والأديان، والواقع يكشف بأن هذه الادعاءات ليست مجرد شعارات براقة ومزيفة فقط، بل ادعاءات خارجة عن العدل والحق والمساواة الإنسانية.
وتنص الشرائع السماوية ومبادئ حقوق الإنسان على الحرية الدينية والمساواة في الحقوق وعدم التمييز بين البشر، وهي نصوص ضمنت كرامة الإنسان وقيمته، وعلى الإنسان أينما كان أن يتخلص من أي إرث عنصري إزاء الإنسان الآخر.
* كاتب وتربوي بحريني

التعليقات
صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .