العدد 5315
الخميس 04 مايو 2023
banner
الصحافة سجل الأمة الخالد
الخميس 04 مايو 2023

تُعتبر الصحافة سِجل الأمة المبين وتاريخها المجيد، فهي ذاكرة الوطن بأحداثه وأفراحه ومنجزاته، وهي مهنة المتاعب وذات العبء الثقيل الذي تتحمله الأقلام وأصحابها، عبء يتطلب الصِدق والأمانة والشفافية والاستقلالية والرأي الحق.
ولأهمية الصحافة ودورها المجتمعي تحتفل المؤسسات الصحافية ومنتسبوها في 2023م بمرور ثلاثة عقود على الاحتفاء السنوي بالصحافة بعد إعلانه عالميا في 3 مايو 1993م، وتتزين موائد العالم كُلَّ يوم بملايين الصُحف الصادرة في مختلف دول العالم، وبعدة لغات تنشر الأحداث وتروي الأخبار وتكتب في كل مجال من مجالات الحياة من سياسية واقتصادية واجتماعية وفنية ورياضية وثقافية وتاريخية وحقوقية ونسوية وعقارية. وتتطلب الصحافة الحُرة والمستقلة التدفق الحُر للمعلومات ورقيًا وإلكترونيًا، والالتزام بحرية التعبير والرأي، ففي الكثير من دول العالم تتعرض حرية الإعلام والرأي والتعبير لهجوم ممنهج، ويتم انتهاك سلامة الصحافيين الذين يتعرضون للهجوم الدائم، ما يؤثر على تنفيذ مبادئ حقوق الإنسان ومبادئ الصحافة، ويُضَيق ذلك من مساحة الرأي والتعبير، ويؤثر كذلك على المسار الديمقراطي وسيادة القانون والعدالة. وتتأثر الصحافة بما تواجهه المجتمعات من أزمات وطنية ودولية متعددة، كالصراعات والحروب والعُنف والأزمات الاقتصادية والبيئية، وتتأثر بتغييب المعلومات الصحيحة واستبدالها بالمعلومات المُضللة لكل الأوضاع والأزمات التي تعرقل حرية الصحافة وسلامة الصحافيين، ومن المهم جدًا أن تحتل حرية الصحافة وسلامة الصحافيين والوصول إلى المعلومات الأولوية والصدارة في أجندة الدولة ومؤسساتها، وبما يتوافق مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمواثيق والمعاهدات الأممية ذات الشأن، ومع إعلان “ويندهوك” التاريخي الداعي لتطوير صحافة حُرة ومستقلة وتعددية.
تتجسد احتفالات الصحافة في الثالث من مايو بتذكير جميع الحكومات ومؤسساتها بضرورة احترام التزامها بحرية الصحافة، والوفاء بتعهداتها تجاهها، وبالتعامل الصادق والأمين مع الصحافيين بتوفير ما يؤدي إلى تقديم صحافة صادقة ونزيهة، وبالتزام الصحافيين بمبادئ حرية الصحافة وأخلاقيات المهنة.. وفي هذه المناسبة لابد من التأكيد على التمسك بالمبادئ الأساسية لحرية الصحافة، والدفاع عنها وعن استقلاليتها وعن حرية التعبير، وذلك بالسماح بالتدفق الحُر للأفكار عبر الكلمة والصورة، والعمل على تشجيع إقامة بيئة إعلامية حُرة ومستقلة قائمة على التعددية في وسائل الإعلام المطبوعة والمذاعة والإلكترونية.
كاتب وتربوي بحريني

التعليقات
صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية