العدد 3991
الأربعاء 18 سبتمبر 2019
العدوان الحوثي على النفط السعودي
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019

شنت طائرات مسيرة هجومًا على منشأتين نفطيتين تابعتين لشركة أرامكو بمحافظة بقيق وهجرة خريص بشرق المملكة العربية السعودية، والعملية كانت من تدبير الحوثيين أذرع النظام الإيراني في المنطقة العربية. إن هذا الاعتداء سلسلة من جرائم الحوثيين الإيرانيين وحلفائهم على السعودية، بغية التقليل من خسائر الحوثيين الميدانية بفضل ملحمة الحزم والعزم التي تقودها السعودية مع مجموعة من الدول المتحالفة ضد الشر الحوثي.

يوما بعد آخر يثبت المعتدون عدم رغبتهم في السلام واستمرارهم في اغتصاب الشرعية في اليمن، وتسلطهم على رقاب الشعب اليمني وتعذيبه بسلسلة من الممارسات اللاإنسانية لمعارضة سياستهم وتوجههم الطائفي، وكيف لا يُمارسون هذه السياسة وهم يرضعون من الثدي الإيراني المليء بالحقد على العروبة والإنسانية جمعاء، وهي السياسة التي انتهجها النظام الإيراني منذُ 1979م. لقد نجح النظام الإيراني في زرع أذرعته في لبنان والعراق ويحاول غرسها في اليمن وفي الأقطار العربية وفي الخليج العربي.

هناك العديد من الأهداف من الاعتداء على النفط السعودي، منها تعطيل قدرات السعودية النفطية، ما يعمل تاليًا على رفع أسعار النفط بغية التأثير على مواقف وقرارات واشنطن ودول الغرب بشأن العقوبات المفروضة، كما أنها تأتي ردًا على الهزائم الحوثية، وردًا على مواقف اليمنيين حيث يتزايد رفضهم للحوثيين.

إن هذا العدوان وغيره من الاعتداءات ليس على السعودية وقيادتها وثرواتها، بل يُمثل اعتداء على الأقطار العربية ودول العالم المُحبة للسلام بسبب ما تتميز به السعودية كعضو فاعل في المجتمع الدولي وثقلها السياسي والديني والاقتصادي، ولما تمثله الطاقة النفطية من مصدر حيوي للاقتصاد العالمي.

تتمتع القيادة السعودية بالصبر والقدرة على تحمل الألم في مواجهة كل أشكال العدوان، بما تملكه من الأساليب في كيفية الرد عليه، وتستطيع التعامل بحكمة ووعي، فمن أية جهة جاء هذا العدوان وأتى فهو يحمل هوية الميليشيات الإيرانية القابعة في المدن العربية التي تعمل على تقويض أمنها وزعزعة استقرارها وتشويه اقتصادها. ويقينًا بأن مكان الإصابة سيتعافى بإذن الله، وسيعود كسابق عهده مُعززًا مكرمًا.

إن موقف البحرين وقيادتها وشعبها ثابت في دعم ومساندة قضاياها وضد كل من يحاول المساس بأمنها واستقرارها الوطني، وتؤمن البحرين بأن هذا الاعتداء سيجعل السعودية أكثر قوة في التصدي لمثل هذه الاعتداءات، حفظ الله السعودية وقيادتها وشعبها وحفظ الله البحرين وقيادتها وشعبها من كل سوء. آمين.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية