العدد 5703
الأحد 26 مايو 2024
banner
شباب من أجل المستقبل
الأحد 26 مايو 2024

لم أجد مناسبة أفضل من التي نظمت الجامعة الأهلية فعالياتها قبل أيام لكي أتناولها بالفحص والتحليل. هو احتفاء ببرنامج شباب “الأهلية“، وهي مناسبة لكي نقترب من كل المستقبل أكثر، من عمق طموحاتهم أكثر فأكثر، ومن بحثهم الدؤوب عن فرصة عمل بعد التخرج لعلها تحقق أملنا فيهم، وآمالهم في أنفسهم. 
اللقاء سنوي وتحرص جامعتنا على تنظيمه، كي ما تتشاور مع أصحاب الأعمال وأرباب العمل ومسؤولي المؤسسات الكبرى. 
فرصة للتفكير بصوت عال، للأطروحات الجديدة، والأفكار النيرة، للعقول المتفتحة والمشاعر الجياشة، فرصة لكي يفهم كل منا الآخر، لكي يقف معه على المطلوب اكتسابه من مهارات، والمفروض مراعاته عند وضع المناهج والبرامج الأكاديمية، والمنتظر اكتسابه من مهارات حتى يستطيع الخريج وضع قدمه الذهبية على أولى خطوات المستقبل وفي يده سلاح يدافع به عن رزقه، وعلم ينتفع به عندما يلتحق أبناؤنا الخريجون بعد أن يجتازوا كل مراحل التعليم والتعلم والتدريب على المهارات اللازمة لتجويد الأداء، وتصويب الأخطاء، وإدارة الوقت.
 كان الحديث في هذا الملتقى مفعما بالرغبة في إكساب خريجينا الجدد العديد من المهارات الخاصة باستخدام الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتطورة، وكان الحوار الإيجابي حيا وثريا، ولدرجة أن أرباب العمل قد طرحوا أفكارا سوف تظهر نتائجها في القريب العاجل بعون له، ونحن نضع مناهجنا، ونوجه طلابنا، ونصوب خطانا نحو الطريق الذي يصل بنا إلى مستقبل مشرق بعون الله، بل وإلى الارتقاء بقدرات ومهارات أبنائنا الطلبة لكي تصبح الفرص المتاحة أمامهم في أسواق العمل أكثر، وأجدى ووفقا للتخصص المطلوب.
 إن جامعتنا الأهلية تحرص منذ تأسيسها في العام ٢٠٠١ على أن تكون لدينا جامعة وطنية بمواصفات عالمية، ونحمد الله ونشكر فضله أننا وخلال ٢٣ سنة تمكنا من أن نكون عند حسن ظن الجميع بنا، طلبة وأولياء أمور ومواقع عمل وجهات مسؤولة، بل إن الطموح قد وصل بنا إلى حدود تحقيق الحلم الكبير بأن تصبح جامعتنا من أفضل ٥٠٠ جامعة في العالم قبل حلول العام ٢٠٣٠، وهو ما ليس علينا بكثير.

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .