العدد 5762
الأربعاء 24 يوليو 2024
banner
سهى الخزرجي
سهى الخزرجي
موسم التغيير الإيجابي
الأحد 23 يونيو 2024

جاء فصل الصيف هذا العام أكثر سخونة من ذي قبل ليس في منطقتنا فحسب بل في كل بلاد العالم، ولا زال الصيف في أوله، وهناك توقعات من خُبراء الطقس بأن درجات الحرارة سترتفع أعلى من المعدل مقارنة بالأعوام الماضية، حتى الآن هناك تأثيرات كثيرة في دول كثيرة حتى في الخليج مثل الكويت والمملكة العربية السعودية وفي الدول العربية الأخرى، هناك من توفى نتيجة لارتفاع درجات الحرارة، واندلاع حرائق الغابات، وحرائق البيوت نتيجة تماس كهربائي نتيجة الحرارة العالية، وحريق السيارات في الطرقات العامة، إذن هذا تنبيه للجميع بان نعمل حذرنا داخل بيوتنا وخارجها فلا زلنا في بداية الطريق.

هناك من الأسر ميسوري الحال سيغادرون إلى البلاد الباردة ويقضوا فيها فصل الصيف كاملا تصحبهم السلامة، والبقية ستبقى في مكانها، فالكثير من الناس يستغلوا فصل الصيف في التغيير الايجابي على مستوى أفراد الأسرة وبشكل خاص للصغار، فهناك عدد من الجهات تنظم معسكرات صيفية للأطفال والناشئة سنويا، ومن أهم هذه الجهات الأكاديمية الملكية للشرطة التابعة لوزارة الداخلية، هذا المعسكر يعتبر الأنموذج في تربية الأجيال للمستقبل المشرق لمملكة البحرين لأنه يركز على  تعزيز المواطنة، وغرس الهوية الإسلامية العربية البحرينية، وروح الانتماء لدى الشباب، تعزيز النهج الديمقراطي والفكر المنفتح وقبول الآخر، وتنمية روح الفريق الواحد بين أبناء الوطن، و صقل القدرات واكتشاف المواهب الثقافية والرياضية لدى المشاركين وتوجيهها التوجيه السليم.

وتقوم بعض الأندية الرياضية والمؤسسات التربوية والجمعيات الخيرية باقامة معسكرات لأبناء العاملين لديها من خلال برامج كثيرة ومتنوعة وهادفة مثل البرامج الرياضية والترفيهية والتعليمية والتربوية التي تزيد من معارف الأطفال وتُثقفهم وتُمكِنهم مستقبلا من النجاح في الحياة بشكل عام، أيا كانت المُهن التي سيعملون بها، فإن تنمية مهارات الأطفال وتعويدهم على الأعمال اليدوية وتشجيعهم على القراءة والتنافس الشريف بين زملائهم في الرياضات مثل الجري وتنس الطاولة والسباحة والفروسية من شأنها أن تعدهم الإعداد الجيد للمستقبل، فإن استغلالنا الأمثل لموسم الصيف واستغلال وقت الفراغ على هذا النحو مسألة في غاية الأهمية.

إذا كان لي من نصيحة أوجهها لأولياء الأمور من الآباء والأمهات وأقول لهم اجازة الصيف فرصة لإحداث التغيير الايجابي المطلوب خاصة لدى الاطفال، لا تهتموا كثيرا بأنفسكم في تلبية رغباتكم اهتموا أكثر بأطفالكم بترسيخ القيم الجميلة التي تقودهم للنجاح، أكيد أن نجاح أبنائكم يسعدكم ويدخل الفرصة في أنفسكم، في اجازة الصيف علموا الابناء الاعتماد على أنفسهم منذ الصغر بالمساعدة في غسل عدة المطبخ، ونظافة المكان وترتيب غرف نومهم وترتبها بالشكل الأمثل، واجعلوهم يلعبوا مع أطفال في أعمارهم كل أنواع اللعب الترفيهي الذي ينمي فيهم التفكير السليم.

حتى نحن الكبار أيضا نحتاج للتغيير الإيجابي في طريقة حياتنا وفي علاقتنا كأزواج وكأصحاب، وزملاء عمل، وفي إجازة الصيف يمكننا التزود بالمعرفة بقراءة الروايات والاطلاع على كتب سيِر المشاهير من القادة والمفكرين والعلماء، وما فيها من تجارب ثرة، ومشاهدة الأفلام الهادفة التي تغذي عقولنا بكل ما هو مفيد، الصيف ليس لعبا وترفيه فقط بل مفاهيم جديدة وقيم ترسخ في أذهاننا من أجل غد أفضل.

هذا الموضوع من مدونات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: [email protected]
صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .