العدد 5617
الجمعة 01 مارس 2024
banner
نحو نظام عالمي جديد
الجمعة 01 مارس 2024

دعا الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش” إلى نظام عالمي جديد يعمل لصالح الجميع من أجل رفع التحديات التي تواجه المجتمع الدولي، حيث إن النظام الحالي وبحسب قوله “لا يعمل لصالح الجميع”. والعالم ومنذُ وقتٍ طويل يعيش في ظل مجتمع دولي أكثر انقسامًا، والنظام الحالي لا يُلبي حاجات جميع الدول بل يجعلها أداة لتحقيق أهداف الدول الكبرى التي تستفيد لوحدها من النظام الدولي القائم، وكذلك لعدم قدرة النظام الحالي على سد الثغرات وعدم توفيره الحلول للمشاكل التي تُعاني منها المجتمعات، وأيضًا لا يتوافق مع ميثاق الأمم المتحدة القائل (فإن كل شخص على وجه الأرض سيعيش في سلام وكرامة).
إن الحياة الإنسانية والديمقراطية تتطلب أن ينبثق نظام دولي جديد يستفيد منه الجميع، خالٍ من السيطرة الأحادية، والأنانية والتسلط على سيادة الدول الأخرى، نظام قادر على تحقيق العدالة للجميع، وتتساوى جميع الدول تحت ظله، ويُعزز من بنية الأمن والسلام، وألا تكون الدول القوية مصدرًا لإزعاج الدول الضعيفة، ولا أن تُسيطر الدول الغنية على الدول الفقيرة، وأن يستطيع كل شخص على وجه الأرض العيش في سلام وأمان وكرامة وحرية في ظل مناخ وبيئة صالحة للحياة، وأن تستخدم موارد الأرض من أجل بناء الإنسان وتخفيض موارد إنتاج السلاح الهالك للبشرية.
حياة الأمم والشعوب الحالية لن تتغير إلا بتغير بنية النظام الدولي القائم، وبجعل المنافسة بين الدول تسير بشكل طبيعي، بعيدًا عن الغطرسة والهيمنة، والإذلال والتبعية. في ظل النظام الحالي تقدمت أميركا ودول أوروبا على حساب جميع دول العالم، وقامت بوضع سياسات جعلت ثروات هذه الدول تنساب للجيب الأميركي والغربي، وكانت العولمة الأميركية والغربية سياسة ظالمة بحق الدول الفقيرة، سياسة سلبت إرادة الدول الفقيرة والنامية وكبلت سيادتها ومنعتها من استخدام مواردها الاقتصادية من أجل تحقيق تنميتها الوطنية. فالعالم اليوم بحاجة إلى نظام كوني جديد يناهض السياسة الغربية والأميركية.
* كاتب وتربوي بحريني

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية