العدد 4891
الأحد 06 مارس 2022
banner
البحرين بعيون صديقتي
الأحد 06 مارس 2022

زارتني صديقتي مدة ٤ ساعات بعد انقطاع لعشر سنوات عن البحرين، جهزت برنامجا حتى أستطيع أخذها في جولة سريعة ترى من خلالها البحرين وما حدث فيها من تطورات وتغيرات، فآثرت أن آخذها إلى كل الأماكن السياحية التي تطل على البحر كمشروع “سعادة” في المحرق، و”بحرين باي”، و”واتر جاردن سيتي”، وركزت على أن أقف عند المباني المصممة بطرق مختلفة وجميلة في منطقة “بحرين باي”، وأن أستقل سيارتي عبر الجسور الجديدة المتواجدة في مملكتنا، وبالفعل لمست صديقتي التغيير الهائل، فعلى الرغم من أنها عاشت بالبحرين 6 سنوات كاملة إلا أنها لم تميز العديد من الطرق والمناطق الجديدة، وكانت منبهرة من التغيير الذي حدث، وصراحة هذا التغيير لم ألمسه قط كما لمسته وأنا أرى علامات الدهشة والإعجاب في عين صديقتي الإسبانية الأصل، بريطانية الجواز، وقد آثرت أن أذكر جنسيتها فقط لأننا شعوب نعاني من عقدة الأجنبي ونرى أنه يرى ويستشف ما قد لا يراه عربي آخر مثلنا !

إنها البحرين الجميلة، معشوقتي التي آثرت أن أبقى على ترابها رغم كل عروض الهجرة التي حصلت عليها من دول أخرى، وكل المميزات التي عرضت علي من قنوات إخبارية كبرى كقناة بي بي سي العربية التي استمرت في كل محاولاتها وجهودها لاستقطابي، أو كقناة أخرى تجاهلت كل عروضها النوعية وأموالها المميزة.

أن تعشق بلدا بعينه وتزوره كل فترة أمر جميل، لكن أن تعشق بلدك الذي هو أرضك ووسادتك وسماؤك هو الأجمل دوما، ويا ليتنا جميعا نرى مملكة البحرين كما أراها أو كما رأتها صديقتي، فهي دوما بلد للأمان وبلد للكرام.

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية