العدد 4625
الأحد 13 يونيو 2021
موقف وطني راسخ
الأحد 13 يونيو 2021

وجه رؤساء تحرير الصحف المحلية البحرينية رسالة إلى رئيس البرلمان الأوروبي “ديفيد ساسوني”، عبروا فيها عن رفضهم البالغ لقرار البرلمان بشأن حرية الرأي والتعبير والصحافة في مملكة البحرين، وهو موقف وطني راسخ يؤكد دور الصحافة الوطني في الدفاع عن البحرين وشعبها وسيادتها الوطنية، وهو الموقف الذي تتمسك به الصحافة لمُجمل القضايا البحرينية.


لقد اعتمد البرلمان الأوروبي في قراره على مجموعة من المعلومات الخارجية ولم يلجأ إلى استسقاء معلوماته من مصادرها الحقيقية، وهذا ديدن المنظمات الخارجية التي تبتغي تحقيق جملة من الأهداف من وراء إصدار مثل هذه التقارير، وأولها التدخل في شؤون البلدان والعمل على نشر الاضطرابات وتمزيق وحدة مجتمعها وتليين حبل التماسك بين أفرادها، وكان على البرلمان القدوم إلى البحرين والنظر بأحوال الصحافة عن قرب ومن ثم إصدار تقريرها عن ذلك.


بجانب هذا الدور الطليعي للصحافة البحرينية فإن لها أدوارًا أخرى تتمثل بمساهمتها في التنمية الوطنية وتسليط الأضواء على مُجمل الأنشطة والفعاليات المحلية، وهذا المسار أحدث تطورًا إيجابيًا للصحافة الوطنية من ورقية وإلكترونية، وهي أدوار تتمتع بتقدير واحترام القيادة السياسية لِما حققته المهنة الإعلامية من الإحاطة بأوضاع البلاد بكل مجالاتها، وهو تقدير تفتخر به الصحافة المحلية.


إن أبرز ما تحتاجه التقارير الصادرة عن المنظمات الخارجية استقاء المعلومات والبيانات والإحصاءات من مصادرها الحقيقية، ويقينا إن هذه المنظمات لا تعنيها الديمقراطية ومبادئ حقوق الإنسان وحياة البشر إلا في بلدانها الأوروبية، وهي لا تستهدف الحقيقة من هذه القرارات، ففي أوروبا وإيران والكثير من الدول الآسيوية والأفريقية ممارسات عنيفة ولا إنسانية لا يتم تسليط الضوء عليها أو انتقادها؛ فهذه المنظمات ظاهرها حق وباطنها باطل كونها تهدف إلى التفتيت والتفريق لا البناء والتعمير.


إن صحافة البحرين ستكون بالمرصاد لأي تدخل خارجي سواء كان إعلاميا أو سياسيا يستهدف سيادة البحرين وشرعيتها الوطنية.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .