العدد 5704
الإثنين 27 مايو 2024
banner
طارق هنيدي
طارق هنيدي
الحلول اللوجستية الذكية... القوة الدافعة لنمو وازدهار الشركات الصغيرة والمتوسطة
الثلاثاء 30 مايو 2023

يتطلع مصمم أحذية في الفلبين ينمو بسرعة إلى بناء علامة تجارية عالمية ناجحة وكسب المزيد من العملاء في الخارج، في حين يبحث مُجمِّع للعلامات التجارية اليابانية عن حلول تجارة إلكترونية شاملة. إن شركات مثل هذه هي من يشكل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة الذي يبرز كركيزة أساسية لكل اقتصاد. في الواقع، تمثل نسبة الشركات الصغيرة والمتوسطة ما يقرب من 90٪ من مجمل  الشركات على مستوى العالم.

ومع ذلك، بالنظر إلى أن عالمنا قد أصبح قائماًعلى التقنية الرقمية بشكل متزايد، فإن النجاح يتطلب السرعة والمرونة والمراجعة المستمرة لطريقة إنجاز أعمالنا. لهذا السبب ينبغي على الشركات الصغيرة والمتوسطة تطوير قدرات رقمية تلبي متطلبات المستهلكين الديناميكية، وكذلك لتمكين الشركات من الانتقال من مفهوم البقاء في دائرة المنافسة والاستمرارية إلى تحقيق التقدم والازدهار في ظل اقتصاد اليوم القائم على التقنية الرقمية.
يُظهر مؤشر ثقة الشركات الصغيرة والمتوسطة  2021 من ماستركارد الشرق الأوسط وأفريقيا أنه في حين تنظر الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى التقنيات الرقمية باعتبارها واحدة من أكبر الفرص، فإنها تعتبرها أيضاً تحدياً بالنسبة لها. والأمر يتطلب من الشركات الصغيرة إنشاء تجارب محسّنة وسلسة بطرق مبتكرة في ظل عالم يشهد نمواً متسارعاً في تبني المستهلك لعادات التسوق عبر الإنترنت بسبب الوباء.
لقد شهدنا جميعاً كيف أدت الزيادة في خدمات المدفوعات الرقمية، إلى جانب اضطراب سلاسل التوريد التقليدية، إلى إحداث تغيير جذري في طريقة عمل الشركات الصغيرة والمتوسطة. وفي الوقت ذاته، أصبح المستهلكون أكثر ولاءً للشركات والمنتجات والخدمات التي تمنحهم باستمرار قيمة استثنائية بأقل قدر من التلامس أو الضغط. لذلك، ينبغي أن لا يكون من المفاجئ معرفة أن الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تبنت التقنيات الرقمية في نهج عملها تمتلك القدرة على التواصل بسرعة وأمان وكفاءة مع مجموعة واسعة من العملاء والموردين.
كيف يمكن للخدمات اللوجستية الذكية الرقمية أن تدعم عمليات الشركات الصغيرة.
قد تبدو الإجراءات اللوجستية والشحن صعبة وتستغرق وقتًا طويلاً بالنسبة لمعظم أصحاب الشركات الصغيرة، الذين ينبغي عليهم، التفرّغ لإدارة شؤون أعمالهم. وإلى جانب المهارة والخبرة وراحة البال التي يوفرها الشريك اللوجيستي البارز، فهو يقدم أيضاً خدمات الجيل التالي الرقمية، ويمنح قيمة إضافية هائلة للشركات وعملائها.
على سبيل المثال، توفر الحلول الذكية الرقمية التي تعمل على أتمتة إجراءات التخليص الجمركي وتبسيطها، مزايا ذات منافع كبيرة للشركات دائمة التنقل بين الأسواق العالمية. كما أن التقديم الإلكتروني للمستندات التجارية يلغي الحاجة إلى قيام التجار بالتوقيع يدوياً وطي وتغليف المستندات وإرفاقها مع كل شحنة. بالإضافة لذلك، يساهم خفض الإنفاق على الورق والطاقة والطباعة في تقليل انبعاثات الكربون. وهذا يمكّن الشركات الصغيرة والمتوسطة، بما فيها تلك التي لديها خبرة شحن دولية قليلة أو معدومة، من توفير الوقت والحد من التأخيرات المحتملة وتسليم منتجاتها في الموعد المحدد.
كما نعلم أيضاً أن استخدام الإنترنت في دول مجلس التعاون الخليجي يعد من بين أعلى المعدلات في العالم، حيث يقضي المستخدمون في دولة الإمارات العربية المتحدة  والمملكة العربية السعودية  أكثر من أربع ساعات ونصف الساعة يومياً عبر الإنترنت من خلال هواتفهم الذكية. فلماذا إذاً لا يتم تبسيط عملية التسليم من خلال وضع القوة في يد العميل باستخدام أدوات أتمتة ذكية؟
وبإمكان الشركات الصغيرة والمتوسطة تحسين سبل الراحة والملاءمة في مرحلة التوصيل الأخيرة من خلال تقديم مجموعة متنوعة من خيارات التسليم لعملائها، بما في ذلك تغيير وقت ومكان التسليم، كل ذلك عن طريق ضغطات وتمريرات قليلة على هواتفهم الذكية.
وبالرغم من عدم وجود طريق واحد للنجاح، فإن القاسم المشترك هو أن الشركات الصغيرة تحتاج إلى تحسين مزايا ومنافع عروضها من خلال الانطلاق في رحلة التحول الرقمي، وبخلاف ذلك فإنها ستكون عرضة لمخاطر التأخر عن منافساتها. ومع ذلك، فهذه ليست مهمة فردية بل تتطلب جهداً جماعياً. إن اختيار الشريك اللوجستي المناسب، الذي يمتلك مجموعة قوية من الحلول الرقمية الذكية والفهم العميق لمشهد التجارة الإلكترونية العالمي دائم التطور، من الممكن أن يساعد الشركات الصغيرة والمتوسطة ذات التفكير المستقبلي على مواجهة التحديات التي تعترضها وتحقيق التقدم والازدهار.

نائب رئيس عمليات منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في فيديكس إكسبري

هذا الموضوع من مدونات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: [email protected]
صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .