العدد 3962
الثلاثاء 20 أغسطس 2019
نبض العالم علي العيناتي
من أروقة المحاكم تبدأ الليغا الإسبانية
الإثنين 19 أغسطس 2019

صادق رئيس المحكمة التجارية على طلب رابطة الدوري الاسباني (لا ليغا)بالسماح بإقامة بعض مباريات الدوري الاسباني يوم الجمعة في سياق نزاع كبير مع الاتحاد الاسباني لكرة القدم الذي كان معترضاً على إقامة مباريات الليغا ايام الجمعة والاثنين بسبب بعض الامور المتعلقة بحقوق النقل التلفزيوني.

هذا الصراع الملتهب بين “لا ليغا” والاتحاد المحلي من المفترض أن ينعكس اشتعاله داخل المستطيل الاخضر عندما تبدأ الاندية الاسبانية مشوارها الطويل في صراع المنافسة على لقب الدوري ولا سيما بين الفرق الثلاثة المرشحة غالباً لإحراز اللقب.

لن يتم التركيز كثيراً على حامل اللقب برشلونة ومدى جاهزيته للمنافسة في الليغا لأنه ببساطة يبدو في وضع  مثالي لشق الطريق والاحتفاظ باللقب بعد التعاقدات الكبيرة التي ابرمها بوصول كلاً من غريزمان ودي يونغ واللذين سيسهمان في رفع جودة الفريق.. ناهيك عن الاحتمال المنتظر لعودة نيمار الى برشلونة رغم ان الفريق لم يعد بحاجة له فنياً بعد صفقة غريزمان!

ريال مدريد كان اسوأ الفرق الاسبانية من حيث النتائج في مرحلة الاعداد ولذلك لن يكون في وضع قوي للمراهنة عليه في سباق التنافس على لقب الدوري رغم ان الحكم سابق لأوانه بكثير.

زيدان لم يوفق في إدارته للفريق ولم يعرف كيفية التعامل مع الوافدين الجدد..إذ لا يبدو انه سيعتمد كثيرا على الاسماء الجديدة بل ان اعتماده سيكون اكثر على الحرس القديم الذي صنع معه النجاح مسبقاً.. ربما هازارد الوحيد الذي من الممكن ان يأخذ دوراً واضحاً في حسابات زيدان وربما الوافد الجديد الذي لم يعرف اسمه بعد اما البقية فإن دكة البدلاء ستأويهم! بينما يبدو ان اتليتكو مدريد سيقدم موسماً مميزاً رغم فقده للعديد من الاسماء البارزة إلا ان التعاقدات الجديدة التي قام بها سيميوني سيكون لها تأثيراً إيجابياً في جعل الفريق نداً عنيداً في الصراع على اللقب.. ورغم فرضية كل الاحتمالات إلا أن اندية فالنسيا واشبيليه وفياريال يبدو انها لن تكون قادرة إلا على المنافسة على المقعد الرابع المؤهل لدوري الابطال ولا اكثر من ذلك!!.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية