العدد 3962
الثلاثاء 20 أغسطس 2019
إشادة‭ ‬سيدي‭ ‬ سمو‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬بالصحافة
الإثنين 19 أغسطس 2019

أشاد سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه لدى استقبال سموه عددا من أفراد العائلة المالكة الكريمة وكبار المسؤولين “بالدور المهم الذي يقوم به رجال الصحافة والإعلام وكتاب الرأي في تنوير المجتمع تجاه مختلف القضايا الوطنية والدولية، وذلك عبر ما يطرحونه من أفكار تتسم بعمق الوعي والتحليل”.

وفي كل لقاءات سموه دائما يشير أيده الله إلى الدور الطليعي للصحافة البحرينية ومكانتها وكيانها المستقل وذلك لما لهذه الصحافة من تاريخ عريق ودور مشهود في الصحافة العربية، والمجتمع لا ينهض ولا يزدهر ولا يشع من دون صحافة حرة ونزيهة، وازدهار وحيوية الصحافة تعتمد على حرية التعبير، والبحرين قدمت دفعا قويا لحرية الصحافة في المنطقة ونموذجا رائعا في استقلالية هذا المنبر والتزامه بالبناء والتطوير وتمتعه بمناخ خاص قادر على العطاء بفضل الرعاية السامية من القيادة التي تكن كل الاعتزاز والتقدير للكتاب والصحافيين وتعتبرهم في الصفوف الأولى في مسيرتنا الحضارية.

كأحد أبناء الصحافة والساهرين على أمن الوطن بـ “القلم” أقول إن الصحافة البحرينية ترسخت أقدامها وتحقق وجودها عن جدارة وأصالة عميقة بفضل تشجيع سيدي سمو رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه الذي يقدر للكاتب والصحافي تحمله المسؤوليات وحمل لواء الكلمة الحرة وقوتها، ويتابع سموه بشكل يومي ما نكتبه ويثني “شخصيا” على الأفكار الواعية النيرة البناءة والمواضيع التي تلامس الوطن وترفع صوته وتصونه، فالصحافة عند سموه حفظه الله تحمل رسالة خالدة من أجل تقدم المجتمع وازدهاره وهي الحصن الذي تتحطم عنده الشائعات والحملات المغرضة التي تهدد المجتمع، وشريك أساسي وفاعل في البناء والتنمية، فالصحافة أثر ملموس في الإسهام بدفع مسيرة التنمية ومزيد من التطور والنماء، ومن هذا المنطلق تجاوزت الصحافة البحرينية النطاق المحلي إلى العالمية، وأشادت بها المنظمات الدولية في مناسبات عديدة.

صحافتنا ترتكز على الحريات وتتمتع بروح وطنية مسؤولة للبناء، وكتاب الرأي يشعرون بثقل المسؤولية الملقاة على عاتقهم في نشر الوعي والثقافة وتنوير المجتمع.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية