العدد 3948
الثلاثاء 06 أغسطس 2019
وقفة شعب
الثلاثاء 06 أغسطس 2019

بقدر ما تكون المُلمات والتحديات على البحرين وشعبها فهي تسجل في ذات الوقت وقفة للشعب البحريني بكل أطيافه ومكوناته الوطنية، وقفة تؤكد ولاءه وانتماءه لبلاده، وقفة تسجل وعيًا وطنيًا تبعده عن الانسياق خلف أقوال وإعلام دعاة الفوضى، وقفة شعب تكون صدًا للمتربصين بأمن البحرين واستقرارها، وقفة تثبت للعالم أن الشعب البحريني متلاحم مع قيادته بيد واحدة، إنها وقفة تؤكد وفاء الشعب البحريني وإخلاصه لترابه، وقفة صادقة وأمينة نابعة من قلوب مؤمنة رافضة الفتنة ودمار وخراب بلادها.

وقفة تؤكد أننا على أرضٍ صلبة لا هشة، أرض تدفعنا نحو الأمام لا تجذبنا إلى الأسفل. إن الرسائل والبرقيات التي أرسلتها الهيئات والمنظمات والأفراد والعائلات البحرينية وما كُتِبَ من مقالات رافضة للإعلام المغرض تعد رسائل لما يُدار في الخارج بحق البحرين وقيادتها وشعبها، ورسائل توجت رأس كل مواطن بحريني بتاج الوفاء والولاء والحُب والعرفان لبلاده، المُتمسك بترابها، فالوطن من نِعم الله تعالى على الإنسان وحُبه من الإيمان.

إن ما كتبته أقلام الرأي في جميع الصحف المحلية وما سطرته عائلات البحرين وأفرادها من كلمات الوفاء والانتماء في رسائلها تعد رايات خفاقة تهتف بحُب البحرين، وتؤكد أن الشعب البحريني بخير مادامت البحرين بخير، وهي معادلة لا يدرك معانيها إلا من أدرك ماهية الشعب البحريني وحجم تعلقه بتراب بلاده، لم تكن تلك المقالات والرسائل والبرقيات مُجرد أحرف وكلمات وسطور، بل هي استجابة لنداء الواجب وللدفاع عن البحرين، وهي شهادة حق توثق وقفة شعب في الذود والدفاع عن بلاده وسيادتها والتي عززت من وحدته الوطنية، وهي من قيم الشعب البحريني العربية الأصيلة النبيلة.

لقد سطرت هذه الوقفة الرد اليقين والمناسب على الذين أرادوا للبحرين شرًا، والذين ينتظرون بشغف أن تسوء أحوال البحرين وشعبها وتتأزم أوضاعها، فهي وقفة أكدت أن الشعب البحريني عصي عليهم، فعند الملمات تجد البحرين أبناءها يقفون في صف واحد مع قيادتهم للدفاع عنها، فالأرض التي لا نحميها لا نستحق أن نعيش عليها.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية