العدد 3933
الإثنين 22 يوليو 2019
رؤى ومناهج سيدي سمو رئيس الوزراء
الإثنين 22 يوليو 2019

لقد أصبح الفكر والنهج الاقتصادي الذي يتميز به سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه مصدرا مهما وضروريا للمؤرخين والباحثين والدارسين في شتى مظاهر عالم الاقتصاد، فالقوانين والتشريعات التي تنظم القطاع التجاري في البحرين والخارطة الاقتصادية بطولها وعرضها وبيئة العمل والاستثمارات جعلت البحرين رائدة في المنطقة وكل ذلك بفضل التوجيهات والتخطيط العلمي لسيدي سمو رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه، وأفردت له مجلة “مصر والخليج” ملفا خاصا تحت عنوان “خليفة بن سلمان قائد عالمي جعل من البحرين منارة اقتصادية”، مشيرة فيه إلى إسهامات سموه في تحقيق نهضة البحرين في مختلف المجالات والأصعدة، من خلال ترسيخ مبدأ التنمية الاقتصادية القائمة على رؤية واضحة تهدف إلى تعزيز الريادة في الحاضر واستدامة النمو في المستقبل.

ويتميز القطاع الاقتصادي في البحرين بكل مقومات النجاح وبنية محفزة وقوية من طراز عالمي، ولا تزال البحرين المكان المفضل لكبرى الشركات العالمية والإقليمية ومركزا من أهم مراكز المال والأعمال في المنطقة، وذلك بفضل تبني السياسات الاقتصادية الناجحة والدعم الحكومي المتواصل وخلق البيئة المحفزة والمشجعة، ما جعل البحرين محط أنظار المستثمرين وذات مكانة متميزة بين دول العالم.

النجاحات المهمة في الحقل الاقتصادي يقف وراءها سيدي سمو رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه، فسموه رسم لهذا الوطن منذ بداياته وبحكمة القائد والوالد استراتيجيات التفوق وبالعلامة الكاملة في شتى المجالات، ووضع أيده الله الهياكل الأساسية التي تخلق الريادة في المعرفة والعلم والاختصاص، وتأتي شهادة مجلة “مصر والخليج” بإنجازات وإسهامات سموه استكمالا لشهادات وتسابق المنظمات الدولية والجامعات والدول بمنح سموه الجوائز لدوره الكبير والعظيم في رقي الإنسانية وجهوده الرائدة في التحديث الشامل والنهضة الحضارية والتنمية المستدامة على مختلف الأصعدة.

إن للبحرين اليوم قوة اقتصادية فعالة يحسب لها ألف حساب وذات مجد تليد في مختلف المجالات وصاحبة مكانة متميزة في صرح العالم، وكل ذلك بسبب رؤى ومناهج سيدي سمو رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية