العدد 3903
السبت 22 يونيو 2019
الخليج العربي والأمن القومي (2)
السبت 22 يونيو 2019

تعد منطقة الخليج العربي ذات صفات وسمات استراتيجية مهمة عربيًا وعالميًا، حيث تربط بين قارات العالم وبها المصادر الرئيسية للطاقة في العالم، وهذا ما جعلها محط أطماع القوى الإقليمية والدولية، واليوم تحيط بأقطار ومياه الخليج العربي تيارات ساخنة من الأحداث قادرة على إحراق وتدمير كل شيء، ولا يمكن العمل على إطفائها عربيًا فرديًا بل تتطلب قوة وقدرة عربية متحدة وموحدة نافذة لإطفاء هذا الحريق الدامي.

لقد وقعت أقطار الخليج العربي الاتفاقيات الأمنية البينية خليجيًا وعربيًا ودوليًا، ووقعت اتفاقية الدفاع الخليجي المشترك في المنامة عام 2000م في إطار تبني استراتيجية دفاعية مشتركة، ويحتاج أمن الخليج العربي إلى هذه الروح الجماعية لمواجهة التهديدات والمخاطر الإقليمية والدولية، وتطوير قدرات القوى البشرية وفق مفهوم الدفاع عن الأرض والوطن، ولابد أن يكون هناك دور لاتفاقية الدفاع العربي المشترك، والالتزام بقرارات الأمم المتحدة لحفظ السِلم والأمن في منطقتنا، ويجب أن يكون الأمر وفقًا لجوهر أهدافنا القومية السياسية والاقتصادية لتحقيق مصالحنا أولًا ومصالح العالم ثانيًا.

إن توفير الحماية الذاتية الخليجية والعربية جزء لا يتجزأ من أمننا الخليجي والعربي، والتعاون وتبادل الخبرات مع الجميع سلوك حميد يُحقق الأمن والاستقرار لنا ولجميع دول العالم وفقًا لمبدأ الشراكة الدولية للأمن والسلام. وبما أننا نعيش جميعًا على أرضٍ واحدة فنحن شركاء في المخاطر وتداعياتها وشركاء في الأمن والسلام.

الأمة العربية جزء من هذا العالم، ومقدرات أرضها لتحقيق مصالحها وأهدافها القومية، فالأمن العربي جزءٌ مُكملٌ للأمن والسلام العالمي.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية