العدد 3614
الخميس 06 سبتمبر 2018
رؤيا مغايرة فاتن حمزة
زيارة خارج السياق التقليدي
الخميس 06 سبتمبر 2018

بدأ قبل أيام الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، جولته الخارجية التي يزور خلالها البحرين والصين وأوزبكستان، وخلال زيارته البحرين، عقد مع جلالة الملك المفدى جلسة مباحثات لمناقشة آخر تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تدعيمها، فضلاً عن التشاور والتنسيق بشأن عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

مخطئ من يصنف زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بأنها زيارة تقليدية بروتوكولية بين الدول، فهي تحمل دلالات تتناسب مع الوضع الإقليمي، اختيار البحرين كوجهة أولى من بين ما يقرب من مئتي دولة لزيارتها له دلالات لا تخفى على المتابع للشأن الخليجي والعربي، فبين السطور رسالة للداخل وأخرى للخارج، والرسالتان تحملان المعنى ذاته، البحرين ليست وحيدة، وهي وإن كانت صغيرة في مساحتها، إلا أن لها شأنا يستحق أن يزورها رئيس أكبر دولة عربية، وبهذا تكون البحرين الامتداد الطبيعي لمصر العروبة والإسلام، وإن بعدت المسافة بينهما، والتي قربها الرئيس السيسي بمقولته “مسافة السكة”.  مصر اليوم تعتبر ركيزة أساسية للأمن والاستقرار في الوطن العربي، بعد مساهماتها ودورها المهم في المنطقة، ودعمها الدائم الدول العربية والخليجية على وجه الخصوص في مختلف القضايا، وتعزيز العلاقات الثنائية معها حتماً سيحقق المصالح المشتركة المرجوة للبلدين.

نحن بحاجة لمثل هذه اللقاءات وفتح آفاق جديدة في شتى المجالات، توافقات بإذن الله ستعود بالنفع على الشعبين كما ستؤكد مدى قوة التفافنا وتلاحمنا ومودتنا.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية