العدد 4423
الإثنين 23 نوفمبر 2020
ماذا تعلمنا من خليفة بن سلمان؟
الإثنين 23 نوفمبر 2020

أمجد اللحظات في حياتنا كشعب، تلك التي تعلمنا فيها من دروس وتوجيهات صانع المعجزات سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه، فكانت النبراس الذي ملأ حياتنا والشعلة المضيئة النافعة حيث صعدت بالإنسان البحريني إلى القمة.

تعلمنا من سموه رحمه الله أن البحرين يحترمها البعيد قبل القريب، تعلمنا أن نتسلح بسلاح الوعي والتعايش تحت مظلة واحدة، تعلمنا أن الأمن والاستقرار والتعاون أشياء ضرورية للحاضر والمستقبل، تعلمنا أننا سائرون إلى الأمام ولن نترك أي أحد يؤخرنا ولا رجعة إلى الوراء، تعلمنا أن الكلمة أهم من السلاح، تعلمنا أن شعب البحرين سيبقى دائما مرفوع الرأس، تعلمنا أن الإنسان تعلمه التجارب والإنسان البحريني يتحلى بالوعي، تعلمنا أن البحرين محفوظة بأهلها، تعلمنا أن الأوطان لا تقدر بثمن، تعلمنا أن الديمقراطية التي لا تستطيع المحافظة على البلد لا فائدة منها، تعلمنا أن تمسك أبناء البحرين بالعلم والمعرفة والأخلاق الحميدة أشاع سمعة كبيرة ومشرفة للبحرين في الخارج، تعلمنا أن الفرد في البحرين سيظل دائما ركيزة التنمية وغايتها، تعلمنا أن جميع العرب والمسلمين اليوم مدعوون إلى الدفاع عن فكرهم وحضارتهم ضد ما يحاك ضدهم من سمعة سيئة، تعلمنا أن الإسلام برسالته الإلهية السامية يعلو على كل الممارسات الخاطئة والتفسيرات المغلوطة، وأنه جاء رحمة للعالمين وخلاصا للإنسانية جمعاء.

تعلمنا من سموه رحمه الله أنه لا توجد مشكلة بدون حل، تعلمنا أهمية الحفاظ على نعمة الأمن والاستقرار التي تنعم بها دولنا وأن نزيد من وتيرة العمل للبناء على ما تحقق على صعيد التنمية الشاملة، تعلمنا أن الأمن غاية كل إنسان في هذا العالم، تعلمنا قف مع حقك سوف تُحترم، تعلمنا أنه بالوعي يستطيع الإنسان رسم تكوين شخصيته القوية والواعية وهو منهج للحياة الناجحة وقاعدة للعمل الصحيح، تعلمنا أن نعمل بجدية وهمة عالية من أجل تراب البحرين.

إن خليفة بن سلمان صاحب الدور الحقيقي في كل تقدمنا وارتقائنا.

 

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .