العدد 4354
الثلاثاء 15 سبتمبر 2020
د.حورية الديري
دروس من القادة
الثلاثاء 15 سبتمبر 2020

نقترب اليوم جميعًا للوقوف أمام نمط قيادي متميز، نتعلمه بكل احترافية، وهو فن من فنون القيادة التي تعتمد على أسلوب التغيير حسب تداعيات الموقف والظروف، حيث إن أصعب التحديات التي تثبت جدارة القيادة الواعية تلك التي تعتمد على جاهزية سيناريوهات عدة للحدث ذاته، خصوصا إذا كانت مؤشراته متفاوتة تعتمد على ظروف مفاجئة متغيرة ومدى قابلية صياغة سيناريوهات الأمان بشكل سريع ودقيق، والتي تعتمد على الاستعداد التام والقدرة العالية في تقييم المخاطر وقياس التأثيرات الناجمة عن كل سيناريو. قياسًا على ذلك، يعتبر الإجراء المتخذ من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء قائد الفريق الوطني لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد ١٩) بتأجيل افتتاح المدارس الحكومية للعام الدراسي ٢٠٢٠ - ٢٠٢١ في ضوء ازدياد عدد الحالات القائمة لفيروس كورونا، بالرغم من اتخاذ العديد من التدابير الاحترازية لدوام الهيئات الإدارية والتعليمية والطلابية مع الدمج بين التعليم عن بعد، من القرارات القيادية الحكيمة وفرضًا ضروريًا ألزمه الواقع وتطورات الحدث وتأثيراته المتوقعة، إذ جعلت القائد يباشر بسرعة التغيير وفقًا للظرف المتغير ذاته، وأعاد تغيير مسار فريقه نحو مسار آخر وفقا لمتطلبات الحدث. تأملوا معي هذه الحالة الواقعية التي أظهرت احترافية تطبيق نمط القيادة الظرفية وتأثيراتها الإيجابية في نفوس جميع الأطراف المشتركة في مواجهة هذه الأزمة من مسؤولين ومواطنين، وهو نمط يعتمد على التدخل الحاسم من قبل القائد وفق المقتضيات والمعطيات، لذلك شهد المجتمع البحريني في تلك الأيام حالة اضطرارية عولجت بمرونة تامة، وهي حالة أراها تتجه نحو ترسيخ عدة مفاهيم قيادية إن أوجزناها ستكون لنا مقياسًا في الكثير من أمور حياتنا، لأنه.. وأعني هنا ذلك النمط القيادي المتميز قد ظهر لنا واضحًا قبل سويعات قليلة من التغيير الذي حصل في خطة تأجيل العام الدراسي. لذلك فالدرس هنا عميق في معناه إن تأمله القادة والمسؤولون في كل موقع، فكل خطة مهما كلفت من إمكانيات هناك متطلب أساسي وهو عنصر المرونة في تغيير القرارات بعد دراسة آثارها التي قد تتضح في أية مرحلة من مراحل تنفيذها مهما بلغ مستوى الاستعداد لها، كل ذلك يتطلب الخبرة الكافية في تطبيق نمط القيادة الظرفية التي تؤكد مستوى النظرة الشمولية التي يتمتع بها القائد وتحافظ على توازن الفريق والثقة التامة في وعي القيادة المستمر.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية