العدد 4179
الثلاثاء 24 مارس 2020
شكرا من القلب للمرأة البحرينية
الثلاثاء 24 مارس 2020

التوجيهات الملكية السامية التي أصدرها سيدي جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، “بشأن تطبيق نظام العمل من المنزل للأم العاملة في الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية، مراعاة من جلالته أيده الله للاحتياجات الأسرية أثناء هذه الفترة الاستثنائية ودعماً للأم العاملة البحرينية وتمكينها من الرعاية المنزلية لأبنائها خلال الفترة المؤقتة”، تأكيدا على الدور الكبير والمتواصل الذي تحظى به المرأة البحرينية ودورها الرائد في جميع مجالات العمل، فالمرأة البحرينية شريك أساسي مع الرجل بمنزلتنا في التاريخ ومكاننا من العالم اليوم والذهاب إلى المستقبل المشرق وما ينبغي أن يكون دورنا في البناء.
المرأة البحرينية يكتسي فكرها بأهمية خاصة ضمن تراث وتاريخ هذا البلد الجميل وحاضره ومستقبله، واهتمام القيادة سنويا بيوم المرأة البحرينية تأكيد على الدور الكبير الذي تقوم به المرأة في المجتمع والمساحة الكبيرة التي تشغلها والمملوءة بالإنجازات والإبداعات على مر الحقب والتاريخ، ويعطي دلالة أيضا على عراقة هذا الوطن العظيم الذي تميز في كل الميادين منذ القدم والتخطيط الحديث الناجح الذي يتصف بالشمول والترابط بين نواحي الحياة الإنسانية في كل جوانبها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والصحية والروحية وغيرها.
كما يحق لنا أن نفخر بما تقوم به المرأة البحرينية في القطاعات الحيوية المهمة كالقطاع الأمني والقطاع الصحي في مثل هذه الأوضاع الراهنة، حيث أثبتت كفاءتها وقدمت نموذجا رفيعا من الإخلاص وتحمل المسؤولية وروعة التفكير والتخطيط والتنفيذ، ولاء وصفاء وروح تعاون وتعاطف وانضباط من أجل الوطن وسلامته، وشخصيا شاهدت جهودا مضنية ذات طابع خاص تقوم بها المرأة البحرينية في القطاعين الصحي والأمني خلال الأسابيع الماضية، حيث تقديم أفضل واجبات الرعاية والاهتمام للمواطنين والمقيمين، وكن بحق كالقلب المتدفق بالحياة بالنسبة للوطن. فشكرا من القلب لكل امرأة بحرينية بذلت كل ما في وسعها من أجل الوطن، وشكر خاص بحجم الكون للمرأة العاملة في القطاعين الأمني والصحي.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية