العدد 5718
الإثنين 10 يونيو 2024
banner
بيئة نظيفة لحياة مستدامة
الإثنين 10 يونيو 2024

تعيش البشرية كأسرة واحدة في كوكب واحد هو الأرض، مع مختلف الكائنات، ولكي نحيا حياة إنسانية عادلة ونظيفة وخالية من الأوبئة، علينا أن نحافظ على البيئة، وعلى جمالية هذه الأرض، لكي نستفيد منها، ولأهمية البيئة وعظمة وجودها وأهمية حياتنا فيها تسعى منظمة الأمم المتحدة لحماية هذه البيئة، وتعمل على تشجيع الوعي الإنساني العالمي بديمومتها وأمنها، ولأجل ذلك، خصصت يومًا تحتفل به سنويًا منذُ عام 1973م، من أجل العناية بالبيئة وضمان مشاركتها في تحقيق التنمية المستدامة التي أداتها وهدفها الإنسان. إن تحسين البيئة يحافظ على جمالية الأرض ومستقبل أكثر اخضرارًا لها، والاخضرار الدائم يعمل على تعزيز قدرة الأرض على التكيف مع التصحر والجفاف، والعناية ببيئة الأرض تتوافق مع تحقيق الأهداف (6، 13، 15) من أهداف التنمية المستدامة، المتعلقة (بضمان توافر المياه، تغير المناخ وآثاره، حماية النظم الإيكولوجية البرية وترميمها).
ويهدف الاحتفاء بيوم البيئة العالمي إلى (رفع الوعي وتسليط الضوء على التحديات البيئية كتغير المناخ والتلوث وفقدان التنوع البيولوجي، ومشاركة جميع الناس في جهود الحفاظ على البيئة، وتعزيز المعيشة المستدامة لضمان مستقبل أكثر صحة للإنسان)، وللحفاظ على بيئة سليمة ومستدامة علينا جميعًا أن نمارس أعمالًا وأنشطة صديقة للبيئة، منها “تقليل استخدامنا واستهلاكنا المنتجات، وإعادة تدوير النفايات، واستخدام الأجهزة الموفرة للطاقة، والحفاظ على المياه من التسريبات ووضع أدوات منخفضة التدفق وموفرة للمياه، وتدشين زراعة مستدامة باستخدام طرق عضوية في الزراعة”، كما علينا جميعًا اعتماد نمط حياة مستدام ــ وهذا يتمثل في “استهلاك واختيار منتجات صديقة للبيئة، وترشيد الطاقة والمياه، وتقليل استهلاك الأوراق وإضافة نباتات داخلية، والتطوع ودعم القضايا البيئية من تثقيف وتشجير”، وهذه الممارسات تحدث تأثيرًا إيجابيًا علينا أولًا وعلى أرضنا ثانيًا. 
وسيكون موضوع عام 2024م “التلوث البلاستيكي”، ونشر ثقافة منع استخدام الأكياس البلاستيكية واستبدالها بالعبوات القابلة لإعادة التدوير. إن المواد البلاستيكية تضر بصحة الإنسان وتؤدي إلى تلوث النظم البيئية المتنوعة. إن تحديد يوم للاحتفاء بالبيئة يُعتبر نقطة تحول في إنشاء وتحديث السياسات البيئية في جميع دول العالم، لأجل وضع أسس رؤية بشرية مشتركة حول مواجهة تحديات المحافظة على البيئة الأرضية بكل ما فيها وتنميتها، ولأجل إيجاد حلول واقعية للمشاكل البيئية، ولزيادة الوعي البيئي بين أفراد المجتمع.

كاتب وتربوي بحريني

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية