العدد 5715
الجمعة 07 يونيو 2024
banner
البحرين والصين علاقة دائمة
الجمعة 07 يونيو 2024

شكلت الزيارة التي قام بها جلالة الملك المعظم إلى جمهورية الصين الشعبية إضافة نوعية لمسار العلاقة التاريخية بين البحرين والصين، والتي وصلت إلى الشراكة الاستراتيجية الراسخة بين البلدين وفي شتى المجالات المختلفة، وهي كذلك محطة بارزة في مسار تعزيز التنمية والازدهار المستدام والارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية ومسارات التعاون والعمل المشترك بينهما في المجالات الاقتصادية والتنموية والثقافية وغيرها. وقبل ذلك، فإن الدولتين ترتبطان بعلاقات وثيقة يُجسدها الحوار الدائم بين الجانبين، واللقاءات المتبادلة والاجتماعات المستمرة بينهما، حيث تشكل رافدًا مهمًا لتقوية أواصر التقارب والتعاون الخليجي والعربي مع جمهورية الصين الشعبية القائمة على أسس ثابتة من الاحترام المتبادل والتفاهم والتنسيق المشترك، وترتبط البحرين مع الصين بعلاقات صداقة وتعاون تاريخية منذ القرن “السابع الميلادي”، وتعود إلى تواصل الشعبين عبر “طريق الحرير البحري”، والذي من خلاله ازدهرت التجارة بين البلدين، وكانت المراكب الصينية تبحر إلى البحرين عبر طريق الحرير القديم، وهو ما رسخ مكانة البحرين في طريق الحرير البحري وازدهارها تجاريًا.
وتسعى البحرين لبناء علاقات متميزة مع كل دول العالم من شرقية وغربية، وترسيخ منهج البحرين في دعم أواصر الصداقة والتعاون بين هذه الدول، بما يُحقق المنفعة المتبادلة، ومن بينها جمهورية الصين الشعبية التي بدأت العلاقات معها في (18 أبريل عام 1989م)، ومنذ ذلك الحين يعمل الجانبان للارتقاء بها عبر جهد متواصل لاستكشاف وتنمية الفرص الواعدة التي يمكن أن تنهض بهذه العلاقات، ونقلها إلى مراحل أوسع وأشمل بما يتناسب مع عُمق روابط الصداقة التاريخية بينهما، وعكست عُمق الثقة التي تجمع قيادتي البلدين، وباتفاق رؤاهما تجاه العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك. وتوقيع البحرين وجمهورية الصين الشعبية على عدد من الاتفاقيات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والثقافية وغيرها يترجم رغبة البلدين في تطوير علاقتهما.
وفي إيجاد أرضية صلبة لتعزيز هذه العلاقات، وترى جمهورية الصين الشعبية أن البحرين (تتمتع بالعديد من المميزات التنافسية والفرص الواعدة التي تجعل منها عنصرًا مهمًا لنجاح وتحقيق أهداف التنمية الاقتصادية). وأن هذه الاتفاقيات ستكون أدوات فعالة لتعميق روابط التبادل والصداقة وستحقق مستويات أكثر تنافسية بتوسيع مجالات التعاون في القطاعات التعاونية بينهما، واستكشاف الفرص الاستثمارية الواعدة في أسواق البلدين بما يخدم رؤاهما وتوجهاتهما.

* كاتب وتربوي بحريني

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .