العدد 4595
الجمعة 14 مايو 2021
عودة الحياة
الجمعة 14 مايو 2021

يبدو أن العالم أصبح بين خيارين لا ثالث لهما، فإما الإغلاق، أو عودة الحياة إلى طبيعتها تدريجياً بشرط التعامل بحزم لضمان تطبيق الاحترازات الصحية للتصدي لفيروس كورونا الذي غير وجه العالم، بل غير تفاصيل الحياة وقواعدها وعاداتها وتقاليدها إلى ما لم يكن متوقعاً على الإطلاق.

إن خط الدفاع الأول في مثل هذا الاستنفار العالمي العام برأيي هو الإحساس بالمسؤولية من قبل كل الجهات، فهو السبيل الوحيد للخروج من عنق زجاجة هذا الوباء الذي يحصد يوماً بعد يوم المزيد من الأرواح، دون تمييز بين صغير وكبير، ويستمر في إثبات أنه عدو شرس، لا يمكن التهاون معه، بل يجدر الوقوف صفاً واحداً للنيل منه، ولن يتأتى ذلك إلا بالإحساس بالمسؤولية الكاملة، وتطبيق هذه القناعات على أرض الواقع في الممارسات اليومية والحياتية للأفراد، للتمكن من القضاء على هذا الوباء، أو تقويضه، ودحره إلى أقصى ما يمكن.

وهنا نحمد الله جميعاً أننا في نعمة دائمة، فالكثير من الدول، وأعني الدول التي تعاني كثافات سكانية عالية، أو الدول الفقيرة، فإنها لا توفر اللقاحات كما توفرها مملكة البحرين، فضلاً عن أنها بالمجان، فهي نعمة نشكر الله عليها، ومن باب شكر النعمة التي منَّ الله بها علينا، علينا تحمل المسؤولية واتباع التعليمات، خصوصا في ظل العودة التدريجية التي هلت بشائرها مع قدوم عيد الفطر المبارك، فلا تهاون أو تقاعس حتى الوصول إلى بر الأمان.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية