العدد 4646
الأحد 04 يوليو 2021
نصف الكون وأساسه
الأحد 04 يوليو 2021

سمراء شقراء سافرة أو محجبة يجب على الجميع احترامها، هي نصف الكون وأساسه، هي أكثر من عيون جذابة أو ملامح جسد متمايل، هي أكبر من كل عظيم حملته في رحمها، وهي أحن من كل صغير ربته ورعته، ستظل المرأة سرا محيرا للجميع، لا تهاب الزمن أو الظروف بل تزداد صلابة عند الأزمات رغم رقة مشاعرها وعذوبة عواطفها.

لا تسأل امرأة عن عمرها لكن اسألها ما قدمت، ستجد كثيرات ممن أفنين حياتهن في سبيل إسعاد الجميع وراحة الجميع وحب الجميع، فعمر المرأة لا يحسب بالأيام ولا التقويم أيا كان، بل يحسب بالحب، بالعطاء، باللحظة السعيدة، فالمرأة دوما متشوقة للحب والعاطفة، تعطف على الصغير والكبير، هكذا هي ملامح الأنوثة التي تربينا عليها بعيدا عن التشويش الحاصل حاليا والذي حصر الأنوثة في الشكل الجميل والمظهر، بغض النظر عن مشاعر العطاء، بل وعلى النقيض قد تجد البعض يتحدث عن الجفاء والجفاف كنقاط قوة، وهو ما أختلف فيه، فلا تأتي القوة بصخب الصراخ والجفاء، بل تربينا على نموذج للقوة الناعمة التي تستطيع باللين والطيب أن تحتوي كل المواقف وأن تذلل الصعاب كلها.

 

ومضة

دعونا نرفع القبعة لكل امرأة أدت واجباتها نحو نفسها ومحيطها ومجتمعها على أكمل وجه، دعونا جميعا نصفق لكل أم وأخت، لكل ابنة، لكل فتاة أيا كان موقعها أو ظروفها، خلقها الله أنثى لتعطي الكثير وتتحمل الكثير وتحنو على الصغير والكبير، وفي عصر الفضاء الحر والإعلام الجديد وجب علينا أن ننبه إلى أهمية احتضان الفتيات وتربيتهن على الفطرة وتقويم سلوكهن بين الفينة والأخرى حتى نستطيع أن نصل بهن إلى بر الأمان.

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية