العدد 3555
الإثنين 09 يوليو 2018
هل دخلت مكافآت التأمينات الجيوب أم الخزانة؟
الإثنين 09 يوليو 2018

تستثمر الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي بمجموعة شركات حصصا تصل نسبتها لأكثر من 20 % وأقل من 50 %. وتسمى مشاركات الهيئة بها بـ “الشركات الزميلة”.

الشركات الزميلة للهيئة 7. وتحقق أرباحا جيدة سنويا، وهي:

- شركة البحرين للتسهيلات.

- بنك البحرين الوطني.

- شركة الأوراق المالية للاستثمار (سيكو).

- شركة فنادق البحرين.

- شركة تطوير المنطقة الجنوبية.

- شركة البحرين للسياحة.

- شركة البحرين للمواقف.

ويمثل الهيئة بالشركات مجموعة أشخاص. ويثار تساؤل عما يتقاضاه ممثلو الهيئة بالشركات الزميلة من مكافآت. وهل تؤول إلى جيوبهم الخاصة أم تعود لخزانة الهيئة.

مندوبو الهيئة بالشركات الزميلة يمثلون الهيئة وأموال المشتركين والمتقاعدين، وليس استثمارا شخصيا خاصا.

ويجب على الدولة أن تضع إطارا واضحا بشأن هذا الموضوع. وإذا قررت عدم قانونية تقاضي المندوبين مكافآت عضويتهم بالشركات الزميلة، فإن ذلك يستوجب التحقيق مع المتكسبين وإعادة الدنانير للهيئة، وبخاصة أن مكافآت رئيس وأعضاء مجلس إدارة الهيئة قفزت من 74 ألف دينار بالعام 2013 إلى 86 ألف دينار بالعام 2014.

 

تيار

“ليس العمل عقاب المرء، بل مكافأته وقوته ومتعته”.

جورج صاند

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .