العدد 5666
الجمعة 19 أبريل 2024
banner
يوسف أحمد
يوسف أحمد
سباق الفورمولا وان في البحرين: رحلة طويلة من الصنع البحريني الفخري إلى العالمية
الأحد 03 مارس 2024

في كل عام، نفخر بالنجاحات المتتالية والبارزة لاستضافة مملكة البحرين سباق "الفورمولا وان". ودائمًا ما يزيد شعورنا بالفخر هو أن شبابنا البحرينيين ركيزة أساسية في نجاح كل عام، وفي هذه السنة وصلنا إلى أن نحتفل بالذكرى العشرين لسباق "الفورمولا وان".

دائمًا عندما أتحدث عن سباق "الفورمولا وان"، يجب أن أتذكر كل فرد عمل من أجل نجاح هذا الحدث العالمي، من شبابنا البحرينيين الذين يعملون كخلايا نحل لتحقيق هدف واحد ورؤية واحدة، وهي إبقاء مملكة البحرين محط أنظار العالم في عالم سباقات السيارات بل وليس فقط في سباقات السيارات في كافة التنظيمات  التي تستضيفها مملكة البحرين.

وهذا كله بلا شك يعود بفضل الله سبحانه وتعالى، ثم بفضل الدعم الكبير من سيدي جلالة الملك المعظم حفظه الله ورعاه، والجهود الكبيرة من سيدي سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه.

وتفخر البحرين دائمًا بكوادرها الوطنية التي ساهمت بشكل كبير في إنجاح هذا الحدث العالمي. فرق العمل البحرينية أظهرت مهاراتها واحترافيتها في تنظيم السباق وضمان سلامة الجماهير والمشاركين.

إن هذا السباق العالمي يعكس رؤية البحرين الرئيسية في تعزيز الرياضة والترفيه، وتعزيز هوية البلاد على المستوى الدولي. يشكل السباق فرصة لعرض مدننا ومعالمنا السياحية، ويسهم في زيادة الوعي بثقافتنا وتراثنا الغني.

نحتفل بالذكرى العشرين لسباق "الفورمولا وان" بفخر واعتزاز، وبجهود كوادرنا الوطنية وفريقنا الغالي، فريق البحرين. نثق بأن البحرين بإذن الله ستبقى وجهة محبوبة لعشاق السباقات العالمية، وستظل تضيء سماء الرياضة والترفيه.

هذا الموضوع من مدونات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: [email protected]
صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .