+A
A-

استخدام قميص السباحة للأطفال أكثر أمانا من سبّاحات اليدين

قال جاسم أكبر، مالك إحدى برك السباحة في منطقة سند، إن نسبة الحجوزات للمسابح وبرك السباحة بلغت 80 % لغاية شهر أغسطس المقبل، وذلك بعد الانتهاء من أعمال الصيانة والإعلان عن الاستعدادات لاستقبال موسم البرك خلال فصل الصيف، لافتا إلى أن الفترة الماضية شملت أعمال صيانة للمسابح والبرك، للتأكد من سلامة السيراميك وعدم وجود كسور أو خدوش في فسيفساء البرك تؤدي إلى الجروح أو الإصابات، إلى جانب التأكد من عدم تسرب الغاز في مواقع الاستراحات.
ولفت أكبر إلى ضرورة توفير طوق النجاة وطفايات الحريق وصيدليات تضم أدوات الإسعافات الأولية في كل بركة، للحالات الطارئة.
وبالنسبة للنصائح وإرشادات السلامة العامة لمرتادي برك السباحة، ذكر أكبر أن هنالك الكثير من الاشتراطات التي يجب أن تتوافر في البرك، ومنها اختار بركة سباحة نظيفة ومرخصة من الجهات المعنية، والتأكد من ميلان أرضية حوض السباحة لتفادي النزول المفاجئ، واستخدام المقابض والسلالم المخصصة، إلى جانب ضرورة الحرص في مراقبة الأطفال وعدم تركهم من دون مرافق، وعدم ترك الألعاب في حوض السباحة حتى لا تغري الطفل بالنزول، وعدم القفز من مستوى عالٍ، وتجنب المزاح العنيف.
وحث العوائل ومستأجري برك السباحة على ضرورة مراقبة الأطفال وصغار السن، لتفادي حالات الانزلاق والغرق، وعدم ممارسة الجري أو رياضة الجمباز في المسبح، وذلك لتفادي الإصابات الخطيرة التي تؤدي للكسور أو حوادث الغرق، لافتا إلى ضرورة استخدام قميص السباحة للأطفال بدلاً من الاعتماد على سباحات اليدين.
وعن نسبة إقبال الأسر والعوائل على المسابح وبرك السباحة، قال أكبر إن الحجوزات العائلية لهذا العام 2024 تعد مرتفعة بشكل ملحوظ، كما أن الحضور العائلي في التجمعات الترفيهية للمسابح يتراوح من 30 إلى 40 شخصا، كما يتراوح الإيجار هذا العام عند 60 دينارا في الأيام العادية، أما سعر الحجوزات في ليالي الإجازات فيصل لـ 80 دينارا في معظم المسابح وبرك السباحة.