العدد 4747
الأربعاء 13 أكتوبر 2021
banner
النظام الإيراني صاحب الرقم القياسي في الإعدام والإجرام
الأربعاء 13 أكتوبر 2021

وفقا للتقرير السنوي لمنظمة العفو الدولية، فإن إیران الملالي تحتل المركز الثاني في أحكام الإعدام عالميا من الناحية العددية، وكذلك تحتل المركز الأول في أحكام الإعدام قياسا بسكانها.
ذكر جاويد رحمن المقرر الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في إيران في تقريره السنوي إلى الأمين العام للأمم المتحدة: “تحتفظ حكومة “إيران” بأعلى معدلات لعقوبة الإعدام على المستوى العالمي، ولمن المقلق أيضا استخدام أساليب تعذيب منهجية للحصول على اعترافات قسرية في قضايا عقوبة الإعدام، فضلا عن الاستخدام غير اللائق لعقوبة الإعدام ضد الأقليات أيضا” (موقع توثيق الأمم المتحدة - 27 يونيو 2021). 
هذا على الرغم من عدم وجود إحصائيات دقيقة عن عمليات الإعدام في سجون نظام الملالي، بسبب عمليات الإعدام السرية، بحسب تقارير أهالي المعتقلين في سجون البلاد في الفترة من أكتوبر 2020 إلى أكتوبر 2021 تم تنفيذ ما لا يقل عن 314 عملية إعدام في سجون مختلفة في إيران، وكان هناك 13 سجينا سياسيا من بين الذين أُعدموا، وفيما يلي إحصائيات بالإعدامات: عدد الرجال الذين أعدموا بسبب جرائم اجتماعية عادية: 283، عدد النساء اللواتي تم إعدامهن بسبب جرائم اجتماعية: 12، عدد الأطفال الذين تم إعدامهم بتهم إجرامية: 6، عدد السجناء السياسيين الذين تم إعدامهم: 13.
ومن النساء اللواتي تم إعدامهن زهراء إسماعيلي التي أعدمت من قبل قضاء الجلادين في سجن رجائي شهر في 17 فبراير 2021 على الرغم من المعارضة الدولية لإعدامها في سن 17، وحُكم عليها بالإعدام لقتلها زوجها الذي كان ضابط تحريات، وقد أصيبت زهراء إسماعيلي بجلطة دماغية وتوفيت في موقع الإعدام متأثرة بمشهد إعدام 16 معتقلا آخرين كانوا برفقتها، لكن عملاء خامنئي الأشقياء أحضروا جثتها الميتة بوحشية وأعدموها.
وقال المحامي أوميد مرادي في مقطع فيديو “شُنق 16 رجلا أمام مرأى ومسمع زهراء فأصيبت بجلطة دماغية قبل ذهابها إلى حبل المشنقة، وتوقف قلبها وتوفيت، ومع ذلك تم شنق جثتها الهامدة بلا روح”. (دويتشه فيله – 19 فبراير 2021). وذكرت منظمة العفو الدولية في تقريرها الذي أشارت فيه إلى إعدام زينب سكانوند البالغة من العمر 17 عاما أنه “ألقي القبض على زينب بتهمة قتل زوجها”، وتم إعدامها في سبتمبر 2018 على الرغم من أنها كانت مراهقة عند ارتكابها الجريمة. “مجاهدين”.

صحيفة البلاد

2024 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .