العدد 4599
الثلاثاء 18 مايو 2021
ناصر علي الأهلي
ندوات ومجالس ^ الافتراضية... نقلة نوعية في التواصل مع المجتمع في ظل جائحة كورونا
الثلاثاء 18 مايو 2021

في البدء لابد من تقديم الشكر الجزيل لرئيس مجلس إدارة جريدة البلاد الأستاذ عبدالنبي الشعلة ولرئيس تحرير الجريدة الأستاذ مؤنس المري لطاقم عمل الجريدة من صحفيين وفنيين على الجهود الكبيرة في إدارة الندوات الافتراضية ولا شك أن هذا العمل الكبير بحاجة إلى طاقم عمل كبير من صحفيين ومعدين وفنيين متمكنين في التكنلوجيا وغيرهم من المختصين لإدارة ندوة أو مجلس افتراضي على مستوى البحرين وتعددت إلى دول الخليج والعالم العربي.

ولو رجعنا إلى آلية إدارة الندوات والمجالس الافتراضية التي عقدتها جريدة البلاد لرائينا الاحترافية في التنظيم والاحترافية في الإدارية والاحترافية العالية في تقديم الندوات والمجالس الرمضانية. ومن هنا لابد من الإشادة بالأستاذ عبدالنبي الشعلة في إدارته وآلية تقديم الندوات فقد أعطى الأستاذ عبدالنبي خبرته السابقة وعلمه وعلاقته عندما كان وزيرا ومسؤولا حكوميا رفيع المستوى في إدارة وتقديم الندوات والمجالس الافتراضية وبمعية صحفي متمرس ومتمكن في تقديم هذه الندوات ألا وهو الأستاذ مؤنس المردي فكلاهما مكملان لبعضهما البعض وساعدهما في هذه المهمة الإدارة التنفيذية برئاسة الأستاذ أحمد البحر ومجموعة من الصحفيين المتمرسين منهم الأستاذ راشد الغائب وإبراهيم النهام وكان أيضا لمشاركة الأستاذ القدير إبراهيم التميمي في التقديم والإعداد مع الأساتذة الكبار الأثر الكبير في نجاح الندوات والمجالس الرمضانية ولا شك أن هناك طاقم عمل كبيرًا خلف الكواليس يعملون من أجل نجاح هذه الندوات الافتراضية والتي نتمنى استمراريها وخاصة ان جائحة كرونا تفرض علينا عدم اللقاءات المباشرة لمجموعات كبيرة كما كنا في السابق يتم الترتيب لها من خلال قاعات كبيرة وترتيبات مختلفة من حيث اللقاءات والندوات والمجالس المباشرة، ونحن لا نقلل من اللقاءات المباشرة ونتمنى عودتها بأسرع وقت ممكن بإذن الله، ولكننا أمام أمر واقع ومؤلم يتحتم علينا التباعد الجسدي ولكن جريدة البلاد قربت ولو بالقليل هذا التباعد من خلال اللقاءات الافتراضية عن طريق تطبيق زوم وبقية تطبيقات التواصل الاجتماعي لتكون قريبة من جميع فئات الناس داخل وخارج البحرين، ويكفي اللقاء الكبير مع صاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل ومع مجلس سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية ومجالس عائلة كانو والحواج والبحارنة وزينل وغيرها من الندوات على مستويات المحلية والعربية، كل هذه اللقاءات تم من خلال مجالس جريدة البلاد الافتراضية لتقرب البعيد وتنشر هموم ومشاكل المواطنين والقطاعات التجارية وتصل الناس بالجانب الاجتماعي كما كنا في الماضي. فشكرًا لجريدة البلاد على السبق الصحفي والتغير الجذري في تواصلهم مع كل فئات المجتمع من خلال نجاحهم في عقد اللقاءات الافتراضية ونتمنى لهم التوفيق والنجاح وأكرر الشكر لرئيس وأعضاء مجلس الإدارة وأسرة تحرير جريدة البلاد.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .