العدد 3632
الإثنين 24 سبتمبر 2018
فاطمة الجمعة
خرافات متوارثة
الإثنين 06 أغسطس 2018

الجن و الأساطير التي تحيط بهم و المبالغة في الخوف و التخويف منهم، لا يكاد يُجمع على شيء كالخوف من الجن و الأساطير و الخزعبلات  التي تروى عنهم في مختلف الثقافات و الأوطان.

نجد إختلاف بين مؤيد و معارض في الكثير من القضايا و في اشياء أكثر منطقية كوجود "الخالق" عز و جل نجد من ينكر وجوده! لكن عند الجن الجميع مؤمن بالخرافات التي تحاك حولهم إلا من رحم ربي.

لا أعلم سر إرتباط الجن بالخوف والظلام والصراخ والتخريب!

هل هو تأثير الأفلام؟ أم تعطش الناس للإثارة و الغموض؟!

لا أنكر وجود الجن و لكن أنكر هذا الإرتباط بينهم و بين الرعب و إيذاء الآخرين، الجن كائنات كغيرها تعيش بشكل مختلف لا نكاد نراها كالجراثيم والكائنات الدقيقة التي لا ترى إلا بالمكبر الذي أُخترع حديثاً و لولاه لما رأيناها.

وهي إن كانت تضر، لا تضر إلا من تعرض لها بسوء شأنها شأن باقي الكائنات.

ليت بقدر إيماننا بخطر الجن نؤمن بقوة من خلقهم و حمايته لنا!، إن توكلنا عليه.

و ليت في ذكر الغيبيات نذكر طمأنينة الملائكة و حفظهم لنا!

هذا الموضوع من مشاركات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: opinion.albilad@gmail.com
التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية