العدد 3322
السبت 18 نوفمبر 2017
فاطمة الجمعة
وِلدنَا أحرار
الأحد 22 أكتوبر 2017

الحرية من أعظم نِعَّم الله علينا، ومن واجبنا المحافظة على حريتنا والدفاع عنها.

فالإنسان بلا قيمة دون حريته.

ماأقصده هنا ليس حرية الجسد فحسب وإن كانت مهمة؛ ولكن قد يصعب على الإنسان الحصول عليها ولا يُلام إن لم يفعل.

ماقصدته وما يلام عليه كل أحد بدون إستثناء مهما كانت ظروفه هي "حرية العقل".

قد يستطيع الآخرين حبسك أو تكبيل جسدك، لكن لا أحد يستطيع تكبيل عقلك وقلبك وحبس أفكارك ومنع خيالك والتحكم في إعتقاداتك ومبادئك ومراقبة وجدانك ومايخطر عليك.

فمن واجبك وحق عقلك عليك تحريره من قيود عاداتك الخاطئة وعِتق أفكارك من رِق الجهل.

وإطلاق العنان لمخيلتك لِتُبحر أين ما تُريد.

لإنك إن حررت عقلك تحرر جسدك وإن حررت جسدك وصلت لمبتغاك وإن أجتمع كل الخلق ضدك!.

هذا الموضوع من مشاركات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: opinion.albilad@gmail.com
التعليقات
captcha

2017 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية