العدد 4434
الجمعة 04 ديسمبر 2020
“اعملوا خيرا تجدوه”
الخميس 03 ديسمبر 2020

استوقفني خبر نشر مؤخرا في الصحف عن شخص باكستاني الأصل يدعى كازي منان، قرر أن يهاجر إلى الولايات المتحدة الأميركية عام ٢٠١٣، وارتبط اسمه بمطعم اسمه “سكينة حلال”، إذ قرر أن يقدم وجبات مجانية للمشردين، ونظرًا لجائحة كورونا عانى كغيره من الأعمال كثيرًا، فاضطر أن يأخذ قرارًا صعبًا وهو الإغلاق نظرًا لعدم تمكنه من تسديد أجور العاملين وفواتير الموردين وإيجارات المطعم وغيرها من الالتزامات اللوجستية، حيث إن المطعم كان على وشك الإعلان عن إفلاسه.


وبناء على هذا الوضع المتأزم قرر فريق عمل منان إنشاء صفحة في (Go find me) حيث كان هدفهم الحصول على تبرعات من زبائن المطعم بمبلغ ٢٥٠ ألف دولار، والمفاجأة كانت أن فريق منان استطاع جمع ٣٠٠ ألف دولار خلال أسبوع واحد فقط من النشر، وعليه، وبناء على هذا الدعم غير المتوقع قرر منان مواصلة عمله والوفاء بجميع التزاماته، بل تمنى أن يوسع من عمله التطوعي وأن ينشئ مؤسسة مجتمعية لخدمة المشردين والمحتاجين.


إن عمل الخير مفتاح النجاح والسعادة لأي إنسان يعيش على هذا الكوكب، ومساعدة الفقراء بمثابة علاج وراحة نفسيَّة لكل فرد، وتشير الدراسات العلميَّة في علم النفس إلى أن هناك علاقة بين السلوك والعاطفة، تلك العلاقة التي تُطور من شخصية الفرد وتجعله اجتماعيًّا قادرًا على التواصل بشكل سهل. يقول الشاعر أحمد شوقي “وجدت الفقر أقربها انتيابا، وأن البر خير في حياة وأبقى بعد صاحبه ثوابا... وأن الشر يصدع فاعليه ولم أر الخبر بالشر ابا”.

من الضروري إبراز مثل هذه القصص الواقعية التي تحدث في العالم، وتكرارها على أبنائنا في المنزل والمدرسة، بل أن نجعلها مثالًا رائعًا يحتذى به لغرز حب الخير ومساعدة المحتاجين والفقراء بغض النظر عن دياناتهم، إذ إن هذه القصص ترسخ في أذهان الأبناء أكثر من مجرد كتب ومواضيع إنشائية أكل عليها الدهر ولا تمت بصلة إلى واقعنا الحالي، فهناك الكثير من هذه القصص الواقعية الرائعة المنتشرة في الإنترنت والأهم اختيار ما هو مناسب لنا، ولنتذكر أن الإنسانية هي الأهم وليست الديانة، وما قصة منان إلا مثال على ذلك، فقد عمل جاهدًا على إسعاد ومساعدة الكثير من المشردين وجازاه رب العالمين ووجه خلقه لتقديم المساعدة الممكنة وضمان استمرار عمله.


لنجعل شعارنا حب الخير والعمل الصالح وخلق عالم يسوده الحب والسلام والعيش الكريم للجميع، حقا إن الأعمال بالنيات، فإن نوى المرء الخير يجده عند الله.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية