العدد 4288
السبت 11 يوليو 2020
عام دراسي مُكلل بالنجاح
السبت 11 يوليو 2020

انتهى العام الدراسي 2019م ــ 2020م بمعدلات نجاح ممتازة للمراحل الدراسية الثلاث، بالرغم من الظرف الاستثنائي الذي عاشته البحرين والعالم بسبب استيطان جائحة كورونا، وساهمت مجموعة من العوامل في هذا النجاح منها: تأصل عزيمة الروح التعليمية الرفيعة للمعلمين والمعلمات والطلبة التي رفعت إرادة المعلمين والمعلمات لمواصلة التعلم والتعليم، والتزامهم بالمسار التعليمي منهجًا ودروسًا سواء في المدارس أو في البيوت التزامًا بالإجراءات الاحترازية التي أعلنتها الدولة لضمان السلامة من عدوى الجائحة.

بالإضافة إلى دعم الدولة ومؤسساتها المعنية العملية التعليمية وجعلها مستمرة بعد أن أغلقت المدارس حتى لا يخسر الطلبة السنة الدراسية، فهذا الدعم توافق مع إرادة الطلبة والمعلمين وتناغم مع روح إصرارهم على مواصلة دراستهم، وبذل جهود الوزارة وتذليل كل الإمكانيات، ما حقق هذه النسبة العالية من النجاح التي بلغت (97.9 %) لشهادة الثانوية العامة، و(96.5 %) للتعليم الفني المهني، و(97.8 %) للمرحلة الإعدادية، وهي نسبة استطاعت أن تتجاوز التحديات والأوضاع الصعبة التي مر بها التعليم في البحرين.

ولا ننسى الدروس المتلفزة التي حققت تواصلا فعالا مع الطلبة في بيوتهم وأداءً متميزًا من قبل المعلمين من خلال شاشة وزارة الإعلام بتلفزيون البحرين، ولاقت الكثير من الاستحسان من قبل جميع الأسر وأبنائها، ومثلت تطورا نوعيا في التعليم.

ونذكر أيضا توفير وزارة التربية والتعليم (358) كتابًا مدرسيًا و(970) وحدة تعلم والفصول الدراسية المرئية الافتراضية التي انتظمت خلال فترة التعلم عن بعد باستخدام برنامج “تيمز” وقنوات اليوتيوب مع افتتاح استوديو تلفزيوني بإحدى المدارس لتصوير الحصص التعليمية المتلفزة التي نالت استحسان الطلبة وتقدير أولياء الأمور، وهي تجربة جديدة وذات قيمة تعليمية مضافة.

لقد أثبتت تجربة التعليم عن بُعد استعداد معلمي وطلبة البحرين وجاهزيتهم للتعلم الإلكتروني والتكيف مع أية ظروف طارئة والتعامل مع التعليم الرقمي الإلكتروني الآن ومستقبلًا.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية