العدد 4239
السبت 23 مايو 2020
أميرة الإنسانية ومبادراتها الطيبة
السبت 23 مايو 2020

هناك قضايا مختلفة يتعرض لها المواطن عبر مر الزمان والمكان وفي مختلف الظروف، وتتعطل حياته ويكاد يفقد الأمل في إمكانية الوصول لحل لها والمضي قدما في حياته المستقبلية، وتمتد تلك القضايا العويصة لتشغل جميع أفراد أسرته ويبقى لفترة من الوقت ينتظر سترة النجاة كي تنتشله مما وقع فيه، وبالمحصلة النهائية تصل إلى حلول مفرحة وإجراءات سلسلة من قبل صناع القرار في البلاد الذين عودونا دائما على المبادرات الطيبة التي بدورها تثلج صدور أصحاب تلك القضايا وتدخل الفرحة والبهجة في قلوب ذويهم وتترك أثرا طيبا في نفوس أهل البحرين جميعا.

واحدة من تلك القضايا التي حظيت باهتمام كبير وتم حل ملفها الشائك من قبل أميرة الإنسانية صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة التي وجهت بدفع الديون والمبالغ المالية المستحقة على النساء البحرينيات ممن صدرت بحقهن أحكام قضائية ضمن القوائم المنشورة من قبل وزارة الداخلية عبر تطبيق “فاعل خير”، تلك التوجيهات الكريمة التي أسعدت قلوب النساء المستحقات وأفراد أسرهن ولمت شملهن تحت سقف واحد بعد أن كن في حيرة من أمرهن، وساهمت أيضا مساهمة كبيرة في المحافظة على كيان تلك الأسر من الضياع والتفكك والتصدع والمستقبل المجهول الذي كان ينتظر أفرادها.

أمانة المبادرات الإنسانية الجميلة لرئيسة المجلس الأعلى للمرأة كثيرة ومتنوعة ووقوفها مع قضايا المرأة البحرينية لا يعد ولا يحصى ومساهماتها الجلية واضحة للعيان ومعروفة لدى شعب البحرين، فمواقف سموها النبيلة دائما ما تأتي في التوقيت المناسب وفق قيم وأخلاق مجتمعنا المتكافل والمتعاون والمترابط والمتلاحم.

المجلس الأعلى للمرأة أنشئ لكي يدعم ويعزز مضامين استقرار الأسرة البحرينية من خلال حزمة كبيرة من البرامج والفعاليات والأنشطة الأسرية المختلفة التي يعود نفعها على الأسر البحرينية والمجتمع المحلي بشكل عام والمرأة البحرينية وتقديم الدعم المطلق لها في كل المواقف بشكل خاص.

شكرا أميرة الإنسانية ووالدة الجميع وحفظك الله وأدام عليك الصحة والعافية. وعساكم عالقوة.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية