العدد 4028
الجمعة 25 أكتوبر 2019
أهمية الإبداع والابتكار
الجمعة 25 أكتوبر 2019

يتمثل الإبداع والابتكار في الأفكار الجديدة والمفيدة لأجل تطوير العمل وتحسين الإنتاج، وقد يهدف الإبداع إلى حل ما تتعرض له المؤسسة من مشاكل أو لتنظيم العمل فيها، والإبداع قد يأتي من شخص واحد أو مجموعة أو من منظمات ومؤسسات استشارية في هذا المجال أو من الباحثين، وتختلف أغراضه بحسب الفكرة، فقد يتعلق بتطوير المنتجات أو الخدمات (الإبداع الفني)، أو بتنظيم الهيكل الإداري للمؤسسة (الإبداع الإداري)، ويتمتع المبدعون والمبتكرون بقدرات تميزهم عن الآخرين.

وتكمن أهمية “الإبداع والابتكار” بأنه يهدف إلى تطوير العمل ويبعث الحيوية والتجديد فيه من خلال الأفكار التي طرحت لتطوير الخدمة أو المنتج، ويُنمي الاستثمار في الموارد البشرية لأنه هو الاستثمار الحقيقي للتنمية المستدامة، والداعم الأول لتحقيق الأهداف الاستراتيجية، ويُحفز الفكر الإنساني الخلاق ويحفظ حقوق الملكية الفكرية والإبداعية لأصحابها من خلال التوثيق الورقي أو الآلي من أجل الرجوع إليها والاستفادة منها، ويُساهم في إتاحة الفرصة أمام الموظفين بجميع مناصبهم للمشاركة الفعالة في صنع قرار التطوير والتحسين، وتحقيق التنافس بين كل المبدعين لاختيار المتميزين منهم، ويُعزز الاستفادة من طاقات المبدعين والمبتكرين في تطوير العمل الإنتاجي والإداري والتنظيمي من خلال رؤاهم وأفكارهم حول تنمية الخدمات والمنتجات الحكومية المقدمة بهدف الارتقاء بأدائها، ويُطور منظومة العمل ويجعلها أكثر يُسرًا وشفافية، ويعمل على تخفيض التكاليف وتعزيز قوة الخدمة وتحسين الإنتاج.

يُحقق الإبداع التواصل بين الموظفين والإدارة في توصيل الآراء والمبادرات إلى الإدارات، ويدعم الاقتصاد الوطني، ويخلق التنافس بين الإدارات من خلال تقديم الأداء الأفضل وتحسين جودة خدماتها ومنتجاتها.

ويحتاج “الإبداع والابتكار” إلى بيئة تتقبل الإبداعات ومُشجعة على التجديد، وخالية من العراقيل التي تعيقه، وإدارة تحث موظفيها على الإبداع والابتكار لأن الموظفين أقرب من المدراء أو المسؤولين في ميدان العمل ويلمسون المتغيرات التي لا تراها الإدارة العُليا.

ومنذ قرون مضت حقق الابتكار الكثير من الإنجازات الإنسانية الاقتصادية والاجتماعية والعِلمية بفضل أولئك المخترعين والعلماء والمهندسين وغيرهم ممن يمتلكون القدرات بما اخترعوه من آلات وتقنيات وما وضعوه من أنظمة وقواعد وقوانين نظمت حياة الناس، وساهم ذلك في تحسين الحياة الإنسانية وتحقيق الاستقرار والأمن الاجتماعي والاقتصادي، ولابد من تطوير تلك المنتجات لتساهم في تحسين حياة الناس والأمم.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية