العدد 3944
الجمعة 02 أغسطس 2019
معاناة يومية تحتاج إلى وقفة جادة من “الأشغال” و “المرور”
الجمعة 02 أغسطس 2019

يجب على وزارة الأشغال وكل الجهات المعنية وضع خطة متكاملة لإنهاء مشكلة الاختناقات المرورية اليومية في مدخل مدينة عيسى بالقرب من “تويوتا بلازا”، فالوضع بالنسبة للمواطنين أصبح لا يطاق، فعلاوة على أنه المدخل الوحيد الذي يخدم ويغطي الكثير من المجمعات إلا أنه أصبح شبه مغلق نتيجة الازدحام اليومي والسلبيات الموجودة في هذا الشارع أصلا، فكل يوم يمتد طابور السيارات من مدرسة مدينة عيسى الابتدائية الإعدادية للبنين “شارع بغداد” لغاية الإشارة الضوئية القريبة من مدخل سلماباد، وما يسبب الاضطراب أيضا هو تقاطع شارع الخدمات المفتوح على الشارع المذكور، فالمنطقة كلها تصاب بالشلل وكتل السيارات على الطريق بالمئات.

أحد المواطنين أخبرني أنه سئم التأخير اليومي عن العمل بسبب الاختناقات المرورية في هذا المدخل، فاضطر مكرها أن يخرج باكرا، أي قبل موعده المعتاد بنصف ساعة ليتفادى الازدحام، وآخر قال إن الاختناقات المرورية في هذا الشارع والمدخل الرئيسي لمدينة عيسى عصية على الوصف وكل يوم يزداد الأمر سوءا وهي مشكلة تلقي ظلالها على أعصاب الناس وأوقاتهم ويرجح أن الجزء الأكبر من هذه المشكلة هو تحكم رجال المرور في الإشارة الضوئية لسلماباد، خصوصا في أوقات الذروة ليكون “الهايوي” سالكا، مع ردة فعل وإجراء مؤقت لتحريك السيارات المتراصة في الطرقات الداخلية وهو أمر لا يغير في واقع الزحام أي شيء.

لذا يفترض من الجهات المعنية إيجاد حلول جذرية لهذه الأزمة الفعلية، فالمسألة ليست مجرد مشاريع وتخصيص ميزانية في ضوء حاجة مباشرة، لكن الأهم من كل ذلك المنطلقات الصحيحة والاستراتيجية والنظرة الكاملة على صعيد العمل والتنفيذ، فشخصيا قبل ثلاثة أيام احتجت إلى 30 دقيقة لأصل إلى منزلي الذي يبعد عدة أمتار عن “تويوتا بلازا”، وأنا على يقين أن الكثير من المواطنين القاطنين في المنطقة “يعانون” حين الخروج، وما يجري من معاناة يومية في هذا الشارع يحتاج إلى وقفة جادة من الأشغال والمرور.

التعليقات
captcha

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية