العدد 3912
الإثنين 01 يوليو 2019
أنتم رجال ب “الفطرة”
الإثنين 01 يوليو 2019

كشفت دراسة جديدة نشرتها صحيفة “الديلي ميل” أن مركزًا أو سيارة أو دورية للشرطة البريطانية، تتعرّض للسرقة كل يوم في إنجلترا وويلز، بل أن اللصوص سرقوا بمرات عديدة، أحذية وخوذات للشرطة، وكاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة، وأسطوانات حبر الطابعات، وحتى زجاجات الجعّة الخاصة بالضباط.

وأشارت الدراسة أن شرطة مدينة (مانشستر) حلت في المرتبة الثانية، وتعرضت لخمسة وأربعين جريمة سرقة لسيارات دورياتها، وعشر جرائم سرقة لمراكز الشرطة، وقام المخربون بإحراق ثمانية منها.

بالمقابل، قامت منظمة الإغاثة الإنسانية (أطباء بلا حدود) بتقديم بلاغ ضد شرطة العاصمة الفرنسية متهمة الضباط بتعريض حياة المهاجرين للخطر في شوارع العاصمة، مؤكدة أن الشرطة الفرنسية (تسرق) البطاطين الخاصة بهم، في ذلك الطقس المتجمد الذي تمر به فرنسا.

وقالت المنظمة في تغريدة لها “يتوجّب على الشرطة الفرنسية التوقف عن الاستيلاء على أغطية المهاجرين في شوارع باريس، فهذه الممارسات غير مقبولة على الإطلاق، حيث تقوم بتعريض حياة هؤلاء المهاجرين للخطر”.

وفي مطلع العام الحالي، ترجّت الشرطة الأميركية في ولاية (ميزوري) -بسابقة غريبة- اللصوص بالتوقف عن السرقة، وإبقائها عند حدها الأدنى، نظرًا لتعرض البلاد لموجة غير مسبوقة من الصقيع، ما سيصعب على عربات الشرطة السير في الشوارع.

وما بين هذه القصة وتلك، استذكرت بمواقف عديدة أخلاق الشرطة في البحرين، في ذروة أزماتها، وكيف أنهم (رجال) للموقف والكلمة، والحدث، والصبر، وإن تكالبت عليهم الظروف والاستفزازات، ومحاولات القتل وانتزاع الأرواح منهم.

نحن (هنا) لسنا بحاجة لغيرنا، بل (العكس) هو الواقع الأكيد، فالقيم والمبادئ والأسس السماوية الرفيعة التي وجدت لنا قبل ألف وخمسمائة عام، لهي كفيلة بأن توفر لنا، ما نحن بحاجة إليه، خلافًا لأي طرف بشري آخر يدعي ذلك.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية