العدد 3906
الثلاثاء 25 يونيو 2019
المهم خروج الفأر من جحره (2)
الثلاثاء 25 يونيو 2019

التصرفات التي يقوم بها النظام الإيراني حاليا في مواجهة الولايات المتحدة، كلها تدل على نجاح الأسلوب الذي يتبعه ترامب ضد النظام وعدم السماح له بالاصطياد في المياه العكرة كما فعل طوال العقود الأربعة المنصرمة، خصوصا أن ترامب مع إدراكه جيدا لمكروهية هذا النظام من قبل الشعب الإيراني قبل كل شيء ومكروهيته من قبل شعوب وبلدان المنطقة والعالم، إلا أنه لا يرى ذلك كافيا ويريد أن يحصل على المزيد من أسباب القوة خصوصا أن ترامب أثبت وخلافا لكل ما قيل عنه أنه فطن ومحنك في التصرف إزاء القضايا التي تتعلق بالمصالح الأميركية لأنه يفكر بحسابات الربح والخسارة ولاسيما أنه خلال عهده أثبت أنه مفيد لبلده وشعبه وبشكل خاص من ناحية توفير فرص العمل وتقليل البطالة وتخفيف الضرائب، لكن عندما ننظر لبلاد “ولي أمر المسلمين” فإننا نجد أن الشعب يتضور جوعا ويقتله فقر كافر ببطء شديد، وأن ترامب يحارب أيضا النظام نفسه على الجبهة التي طالما حارب شعبه عليها، حيث يقوم بإضعافه اقتصاديا، وهو العامل الذي طالما قام بحرمان الشعب الإيراني منه فيما أغدق به على أذرعه في المنطقة، وهذا النظام من دون قدرة اقتصادية أشبه بطائر من دون ريش، وحرب ترامب القاتلة ضد نظام رجال الدين في طهران تتركز على المجال الاقتصادي، ولاريب من أن الانتفاضة الأخيرة التي اجتاحت 140 مدينة وفضحت النظام أمام العالم كله، فإن كل متطلباتها متوفرة تماما إضافة إلى أن الشعب الإيراني صار على بينة كاملة بما يجري وهو يعلم أن المأزق الحالي للنظام لن يمر على خير وهذا هو حديث الشارع الإيراني كما أكد العديد من الإيرانيين المقيمين في بلدان متباينة لكاتب هذه الأسطر، ولا أقول المقاومة الإيرانية ومجاهدي خلق، رغم أن الذي يقف وراء جعل الشعب على بينة تامة من هذا النظام ومن أن بقاءه واستمراره يمثل كارثة ومصيبة وبلاء للشعب الإيراني وأجياله القادمة، وكما اعترف خامنئي على مضض بأن منظمة  مجاهدي خلق هي التي قادت الانتفاضة الأخيرة، ونحن واثقون من أننا قريبون من اندلاع انتفاضة لن يكون لخامنئي فرصة يعلن فيها أن مجاهدي خلق هي التي تقف وراء الانتفاضة الكبرى للشعب الإيراني. “إيلاف”.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية