العدد 3906
الثلاثاء 25 يونيو 2019
حكام الإمارات بــ”قلب العالم”
الثلاثاء 25 يونيو 2019

انتشرت التغريدة التي رثى بها أخيرًا سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي، لمعلمه البحريني الراحل جاسم بوشعر بشكل كبير ومستحق على مستوى المنطقة، وهي مذّيلة بصورة جميلة لسموه مع بوشعر بالمدرسة في أبوظبي، ببداية سبعينيات القرن الماضي.

وبجوارها صورة أخرى لسفير الدولة في البحرين، الشيخ سلطان بن حمدان بن زايد آل نهيان والذي أنابه سموه الكريم، بحضور مجلس العزاء المُقام بمدينة عيسى.

هذه المبادرة الكريمة، والعامرة بالتقدير وأداء الواجب، توجز للمنطقة والعالم معًا، سمو قيم وخُلق حكام الإمارات، الذين دخلوا في قلوب شعوب العالم، منذ عقود عديدة، وأسّسوا مكانة كبرى، وطولى، بإنسانيتهم، وبدماثة خلقهم، وكرمهم، وإغاثتهم المستمرة والمتسارعة، للشعوب الفقيرة والمنكوبة.

قصص الخير هذه، نراها اليوم بوضوح بالغ، في المواطن الإماراتي نفسه، في ابن البلد، والذي نجح وتمرّغ في النجاح، بأن يكون خير سفير وممثل لبلده، في الداخل، والخارج، وفي كل المحافل، والزيارات، والمشاركات.

هذا الخير والفضل كله، هو لله عزّ وجلّ، ثم لسمو الشيخ زايد آل نهيان، طيب الله ثراه، وغفر له، والذي أسّس بأمانة وصدق الدولة الإماراتية على كتلة من القيم السامية الكبرى، تكون فيها الأبواب كلها، مفتوحة على مصراعيها ما بين الحاكم، والمحكوم، بنهج أصيل يسير عليه أبناؤه اليوم، كما أراد رحمه الله، وربما أكثر من ذلك.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية