العدد 3904
الأحد 23 يونيو 2019
صناعة القادة بـ “الجهاز الحكومي”
الأحد 23 يونيو 2019

اللقاء الموسع الذي تنفرد به صحيفة “البلاد” بعددها الصادر اليوم، مع الرئيس التنفيذي لهيئة الكهرباء والماء سعادة الشيخ نواف بن إبراهيم آل خليفة، يحمل بين سطوره دلالات تتخطى الحديث عن خدمات الكهرباء والماء، كيف هي وإلى أين تتجه؟ لما هو أبعد من ذلك.

فالشيخ نواف، والذي كان متجاوبا مع أسئلتي المتعددة، لفترة تجاوزت الساعات الثلاث بوضوح وشفافية توجز مقومات القائد الحكومي الناجح، الذي يقف بثبات على أرضية صلبة من النجاح، والتطوير، والإنجاز، يشاركه بها جميع موظفي الهيئة.

ولأن رأس الهرم في الهيئة كذلك، ولأن أبواب مكتبه مفتوحة لجميع الموظفين، ولأنه ينزل بنفسه لمواقع التشغيل، ويتابع تقارير العمل والشكاوى على مسافة واحدة من الاهتمام، أضحت الأمور كلها على خير ما يرام، بدءا من مخرجات العمل ونتائجها، ووصولا لرضا المستهلك نفسه.

واستوقفني بسياق حديثه سعادته، تأكيده المتكرر على أهمية استقطاب الكفاءات الوطنية، كنهج أساسي لنجاح وتطور عمل الهيئة، يوازيها الحفاظ على ذوي الخبرة والمعرفة، وبأن المعدات والآلات قابلة للتغيير والاستغناء، بخلاف البشر.

واستوقفني ايضا وجود شاشة إلكترونية مثبته على جدار مكتبه، تحدد على مدار الساعة، استهلاك مملكة البحرين من الكهرباء، وعلى ذلك علق مبتسما (عيني لا تفارقها لحظة).

هذا الفكر المُتحضر، والمتطور، هو خلاصة صناعة القائد الحكومي القوي، الذي يهتم خلال (سويعات) العمل وخارجها، بأن ينال كل ذي حق حقه، فشكرا لسعادته، وشكرا لأبطال هيئة الكهرباء والماء، والذين يقدمون بإخلاصهم لنا الراحة والاستقرار والطمأنينة.

التعليقات
captcha

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية