العدد 3896
السبت 15 يونيو 2019
نبض العالم علي العيناتي
تشاؤم ريفالدو وفرصة البرغوث الأخيرة!
السبت 15 يونيو 2019

ربّ ضارةِ نافعة: توقّع النجم البرازيلي السابق ريفالدو أن البرازيل لن تكون المرشحة الأقوى للفوز بلقب بطولة كوبا أمريكا القادمة بعد تأكيد غياب نيمار عن المشاركة في البطولة بداعٍ الإصابة.. إذ كان يعتقد ريفالدو أن المنتخب البرازيلي مع نيمار كان يبدو المرشح الأبرز للفوز بلقب الكوبا وأن غيابه سيفقد السامبا الكثير من القوة لعدم وجود البديل المناسب القادر على سد مكانه.

قد يكون مع ريفالدو الحق فيما قاله حول نيمار ومدى تأثير غيابه من الناحية الفنية.. بينما كان يجب عليه أن يضع في الاعتبار أيضًا أن نيمار لا يمر بفترة مثالية من الناحية النفسية والمعنوية لكي يقود البرازيل للقب.. فنيمار متورط بقضية اغتصاب وقد تتم معاقبته عقابًا عسيرًا في حال ثبتت التهمة عليه.. بالإضافة لانزعاجه من قرار المدرب البرازيلي تيتي بسحب شارة القيادة منه ومنحها لألفيس كنوع من التوبيخ له نظير ما قام به من بعض التصرفات الصبيانية.. وبالتالي فإن تواجده مع المنتخب وهو بمثل هذه الظروف العكسية سيضر المنتخب أكثر مما سيفيده.. لذلك يجب على ريفالدو الآن أن يكون متفائلاً أكثر بقدرة البرازيل على المنافسة بكل بقوة على لقب الكوبا القادم.

الفرصة الأخيرة: على الجانب الآخر.. اعتبرت الصحافة الأرجنتينية أن فرصة فوز النجم ليونيل ميسي بأول لقب له مع المنتخب الأرجنتيني الأول قد تكون الأخيرة له في المشاركة القادمة.. لأنه من الصعب أن يتمكن من تحقيق ذلك لاحقًا خصوصًا مع تقدمه في العمر!!.

ولطالما عرف ميسي المقارنات الدائمة مع النجم البرتغالي كرستيانو رونالدو.. فإن نجاح ابن ماديرا في قيادة منتخب بلاده للتتويج بلقب دوري الأمم الأوروبية قبل أيام سيضع ميسي تحت ضغط كبير وسيكون مطالبًا أكثر من أي وقت مضى أن ينجح ولو لمرة من قيادة التانغو لاعتلاء منصات التتويج. فهل يا ترى سينجح؟؟

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية