العدد 3873
الخميس 23 مايو 2019
الحسابات المسيئة للوطن... محتواها وتحركها ونموها
الخميس 23 مايو 2019

وجه سيدي صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، الأجهزة الأمنية بوضع حد وبحزم لسوء استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، كما وجه سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه وزارة الداخلية إلى التعامل بشدة وتكثيف الرصد والمتابعة والإجراءات الحازمة والرادعة للحد من تلك الحسابات المسيئة للوطن.

إن كل الأهوال التي تتوالى على المجتمعات على وجه الخصوص والصفات الخطرة هي بسبب سوء استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وبروز المرتزقة الذين يعملون بشكل سريع وانفعال دائب لا هوادة فيه من أجل إثارة الفتنة والبلبلة وبث الفرقة في المجتمع، وما كشفت عنه وزارة الداخلية مؤخرا من حسابات مسيئة للأمن الاجتماعي تدار من الخارج من قبل أشخاص “خونة ومرتزقة” هاربين من العدالة، دليل واضح على روح الخيانة والفوضى التي تعيش فيهم ومدى الحقد والمخططات الدنيئة التي تستهدف النسيج الاجتماعي في البحرين، فهؤلاء الأقزام يتسترون بأسماء مستعارة ويبثون الأخبار الملفقة والمفبركة والأكاذيب من أجل تشويه سمعة البحرين وإثارة الفتنة.

هذه الحسابات أو الشبكة المدعومة من أعداء البحرين معبأة بالكامل وتدار بصورة منظمة وترتكز على أجندة خارجية معادية، وتعمل على مدار الساعة خدمة لأهداف الحاقدين على البحرين لتحقيق غايات خبيثة ضد المجتمع، حسابات تستعمل نفس الأساليب ونفس اللغة والهدف واحد وهو البحرين ومنجزاتها، وعرف الناس اليوم طبيعة تلك الحسابات المسيئة للوطن وهياكلها التنظيمية والأسس التي تسير عليها، وأصبح من الواجب أخذ الحيطة والحذر واليقظة من تداول رسائلها المزيفة الكاذبة، فهي بمثابة “ماكينة أعداء” تتحرك بزيت عدم الوعي والانتباه، وتركز دائما على العناصر السلبية، فهي وكما ذكرنا مخطط مدروس وموجه.

على المواطن إدراك طبيعة هذه الحسابات ومحتواها وتحركها ونموها، وأن لا يترك المجال لها للوصول إلى درجة الاتقاد المطلوب، فهي تبحث عن الثغرة للانطلاق، فكما الأجهزة الأمنية ستقوم بدورها، أيضا على المواطن أن يعي هذه المسؤولية.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية