العدد 3797
الجمعة 08 مارس 2019
إيران... الصديق الوفي والشقيق المتلاحم مع إسرائيل
الجمعة 08 مارس 2019

النظام الوحيد في العالم الذي يكذب بنهم مسعور هو النظام الإيراني ودولته الطائفية، فالكذب عندهم مثل الوصفة الطبية ومن مقتضيات الأدب والخلق، وأجمل كذبة لهذا الأسبوع “كذبة” رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني عندما قال خلال استقباله رئيس البرلمان العراقي (يبدو أن هناك سياسة تحاول عدم إنهاء التيار الإرهابي في المنطقة، إذ يجب القضاء على جذوره الفكرية، وعلى الرغم من أنها ليست سهلة، لأن بعض الدول تنفق الكثير من الأموال في دعم الإرهاب، ولديهم نظرية بأنه يمكنهم إيجاد فتنة واسعة من خلال هذه التيارات الدينية)، وأضاف المخبول لاريجاني أن (اصطفاف بعض الدول العربية للتطبيع مع الكيان الصهيوني أمر مخجل).
هكذا هم الفرس وسيبقون إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، تخيفهم قوة العرب وتحبس أنفاسهم شعلة القومية العربية، والمضحك في الأمر برمته أن العالم يعرف بوضوح شديد أن إيران منبع الإرهاب ومساكن الشياطين والأبالسة والممر الرئيسي الذي تخرج منه المنظمات الإرهابية، ومع ذلك تخرج مجموعة من الكذابين والدجالين لتشعل الدخان على أمل إخفاء الحقائق والمذابح المتواصلة في حق الشعب الإيراني وإشعال الفتن في المنطقة.
أما الشعارات الزائفة وخصوصا عن القضية الفلسطينية ورفض التطبيع مع الكيان الصهيوني، لم تعد تنطلي على أحد ولسان التاريخ يتحدث وينطق عن حقائق التعاون الإيراني الصهيوني في كثير من المواقف المباشرة وغير المباشرة، فعام 1984 شهد علاقات وطيدة بين الكيان الصهيوني والنظام الإيراني حيث قام الصهاينة بتزويد “الخميني” بكمية من السلاح وكان التعاون وثيقا بين الجيشين الإسرائيلي والإيراني كما كشفت محطة “أي بي سي” حينها، والكثير من الجنود الإيرانيين تدربوا على أيدي الضباط الصهاينة في معسكرات مغلقة.
إيران تربطها علاقات قديمة ووثيقة ومتينة مع الكيان الصهيوني منذ قيامه، وهي علاقات استراتيجية هدفها ضرب الأمتين العربية والإسلامية، فإيران الصديق الوفي والشقيق المتلاحم مع إسرائيل على طول التاريخ، وتربطهما ذكريات الميلاد وحلم القضاء على الإسلام.

التعليقات
captcha

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية