العدد 3716
الإثنين 17 ديسمبر 2018
وزير الخارجية... يرد على قطر
الإثنين 17 ديسمبر 2018

رد الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير الخارجية على وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني ردا مفحما على خلفية تصريحات الأخير خلال منتدى الدوحة عن مجلس التعاون الخليجي والعلاقة مع البحرين والسعودية والإمارات، حيث سخر وزير الخارجية من دعوة قطر للحوار وهي التي أغلقت باب الحوار عندما لم يحضر أميرها قمة مجلس التعاون الخليجي.

قطر تدعو للاحترام المتبادل، هذا ما يطالب به وزير خارجيتها! فما هو تعريف الاحترام بالضبط؟ هل من الاحترام أن تقوم أبواق الجزيرة بإهانة رموز وقيادات الأمة ليلا ونهارا؟ هل الاحترام معناه بث الأكاذيب وفبركة الأحداث والقصص للإساءة لقيادات الخليج وقيادات الأمة كلها؟

النكتة الكبيرة في كلام وزير خارجية قطر هي دعوته لعدم التدخل في شؤون الدول! قطر تعتبر مطالب الرباعية العربية تدخلا في شؤونها، فهل نبذ الإرهاب والدعوة لعدم تمويل وإيواء الإرهابيين تدخل في الشؤون الداخلية لقطر؟ ما هو تعريف شؤون الدول في رأي وزير خارجية قطر؟

يبدو أن وزير خارجية قطر لم يسمع المثل الذي يقول أنت حر، ما لم تضر! ويبدو أن شؤون الدول في رأيه تعبير مطاط يتناول كل ما تريد الدول إحداثه من تغييرات في هذا العالم، وبالتأكيد هو يرى أن من شؤون قطر أن تساند إيران ضد السعودية وتدعو إلى تدويل إدارة مناسك الحج وتقوم بتمويل جماعات الإرهاب لتتولى إسقاط الأنظمة العربية المختلفة وإرباك وإضعاف الأنظمة التي يصعب إسقاطها.

صحيح أن هناك امبراطوريات ودولا كبيرة ترتكب ما ترتكبه قطر من ممارسات ولكن هذا لا يبرر لدولة صغيرة أن تفعل نفس الشيء ولا تبرر لوزير خارجية قطر أن يتصرف وكأنه وزير خارجية الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس.

يبدو أن قطر ستحتاج إلى وقت طويل لكي تعرف حجمها ودورها في هذا العالم.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية