العدد 3680
الأحد 11 نوفمبر 2018
تدخل أميركي جديد في شؤوننا الداخلية
الأحد 11 نوفمبر 2018

المتتبع للتقارير والتصريحات التي تصدرها بعض الجهات الأجنبية في هذه الفترة يلاحظ بوضوح كمية الأكاذيب وأخذ المعلومات من معارف “متخصصة” في الفبركة وهندسة القصص الخيالية، فقد اعتدنا في فترة الانتخابات النيابية والبلدية، هذا العرس الوطني الكبير، على خروج روائح نتنة تزكم الأنوف من تلك الجهات والشخصيات والقوى الرجعية، مثلما صرح عضوا الكونجرس الأميركي “جيمس ماكغوفرن، وراندي هالتجرين” المشاركان في لجنة “توم لانتوس لحقوق الإنسان” بتصريحات تتضمن مغالطات بشأن وقائع الانتخابات النيابية في مملكة البحرين، كما أكدت ذلك لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب بالبحرين.

أولا ما دخل هؤلاء الأميركان في شؤوننا الداخلية، ولماذا يتحدثون أصلا عن الانتخابات والقانون البحريني والقضاء؟ شيء عجيب عند هؤلاء الذين يتباهون بالحرية وهم بعيدون عنها، ويتباهون بالديمقراطية لكن ديمقراطيتهم تتميز بالنزعة العنصرية ومازالت أحزابهم وجمعياتهم لا تستطيع أن تنفض عنها غبار “قوننة حقوق السود” في بعض الولايات، دائما يتغنى الأميركان بالديمقراطية والادعاء بالتمسك بالحريات، لكنها أغان جوفاء، وكما ذكرنا من قبل ان هذه الأكاذيب الأميركية لا تخضع لمقياس، وهي وسيلة من وسائل خبثها وتدخلها المباشر في شؤون الدول وإشعال فتيل الفتنة والطائفية تحت مسميات دعم الديمقراطية ومبادئ حقوق الإنسان.

العملية الانتخابية في البحرين تنظم وفق أفضل الممارسات العالمية وأعلى درجات النزاهة والشفافية، وكما أوضحت لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب في ردها (أن العملية الانتخابية في البحرين متاحة لكل مواطن، بشرط ألا يكون ممنوعاً بقانون أو محكوما عليه في قضية جنائية، وأن العملية الانتخابية شأن محلي وتخضع لرقابة القضاء البحريني المتمتع بالاستقلالية، ورقابة من مؤسسات المجتمع المدني البحريني).

لكن وكما هو واضح، التدخل في شؤون الدول ومحاباة من ثبت تورطه في دعم الإرهاب هو من سمات وخصائص الكونجرس الأميركي، ونذكر بالبيان الذي أصدرته سفارة الولايات المتحدة في البحرين بعد العملية الإرهابية في كرانة عام 2015، حيث قالت فيه (إن المصالحة والحوار هما الطريق الوحيد لكل البحرينيين للمضي قدما من أجل تحقيق تطلعاتهم المشروعة)، كانوا يريدون منا الجلوس في حوار مع الإرهابيين.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية