العدد 3665
السبت 27 أكتوبر 2018
إفساد سمعة المترشحين
السبت 27 أكتوبر 2018

أكدت بمقالات سابقة، أهمية تحذر الناخبين، من المترشحين الذين يحاولون إفساد سمعة منافسيهم، عبر ترويج الدعايات الصفراء ضدهم، واستثمار المواقف بـ “الإنش”، ووضع العلة في منجزاتهم، ومسيرتهم الوطنية، أملا بإزاحتهم، وتسهيل وصولهم (هم).

هذه المشاهدات المؤسفة، لا تزال قيد التكرار، من مترشحين يتشدقون زوراً وبهتاناً بأنهم رجال وطنيون، لهم برامج وطنية، تهدف لخدمة البحرين، وأهلها، في حين أن سلوكياتهم المسيئة هذه، تناقض جملة ادعاءاتهم، وتضرب بها عرض الحائط.

وكنت قد رصدت في الأيام الأخيرة، حملة شرسة قادها أحد المرشحين النيابيين، ضد منافسه (عضو بلدي حالي)، مستغلا موجة الأمطار الأخيرة، وما خلفته من مستنقعات آسنة، دخلت مياهها البيوت، حيث تنقل بحماسة، بين هذا البيت وذاك، وهو يحمل خصمه – على أسماع المتضررين - مسؤولية ما يجري، من انهيار للبنى التحتية، بواقع مر الدولة من تتحمل مسئوليته.

هذه الممارسات يجب أن تتوقف فورا، بتغيير يصنعه الناخب، وبأن المرشح الذي يسيء لخصومة، لا يمكن أن يكون ممثلا صالحا لهم، في يوم من الأيام، سواء تحت قبة المجلس التشريعي، أو البلدي، أو غيره.

يقول رسول الله (صلى الله عليه وسلم): إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق. وبذلك مسك الختام، وخلاصته.

التعليقات
captcha
التعليقات
ما فيش فايدة
منذ 11 شهر
قال طلقها وأخذ اختها قال لا بارك الله في الثنتين

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية