العدد 3579
الخميس 02 أغسطس 2018
بروح رياضية حسن علي
شباب الطائرة.. بيدكم لا بيد عمرو!
الخميس 02 أغسطس 2018

جرت العادة عند أي اخفاق أو نتائج سيئة لمنتخب ما أن توجه اصابع الاتهام والنقد للاتحاد أوالجهازين الفني والإداري، ولكن بالنسبة لمنتخب شباب الطائرة الذي احتل المركز التاسع آسيويا وفوت على نفسه فرصة بلوغ ربع النهائي وتحقيق مركز متقدم، فإن الجميع يكاد يتفق بأن اللاعبون هم من يتحملوا المسئولية وليس غيرهم!

فالمركز التاسع نتيجة لا تتواكب مع تطلعات مجلس إدارة الاتحاد واسرة الكرة الطائرة والشارع الرياضي، خصوصا وأن هذا المنتخب حصل على دعم مادي وجماهيري وإعلامي غير مسبوق وربما لم يحصل عليه أي منتخب مر على اللعبة.

الأداء المتواضع الذي ظهر عليه المنتخب في دور إعادة التصنيف الآسيوي وخسارته أمام استراليا في دور الـ 16 رغم تقدمه بشوطين، لا يتحمله الاتحاد أو الجهازين الفني والإداري، فالاتحاد سخر جميع إمكاناته لدعم المنتخب ووفر له جميع الاحتياجات، من جهاز فني على أعلى المستويات بقيادة المدرب يوسف خليفة ومساعده الصربي “بروتا”، بالإضافة إلى عبدالله المحروس مدير المنتخب وهو المعروف بخبرته وحنكته الإدارية وكل المنتخبات تتمنى أن يعمل معها إداري بنفس كفاءته، بالإضافة إلى اختصاصي العلاج الطبيعي مأمون الخطيب الذي لم يقصر في خدمة المنتخب وقام بدور الإعلامي إلى جانب عمله.

هل علي المدرب أن يدخل الملعب وينفذ الإرسالات بدلا من اللاعبين حتى لا يضيع هذا الكم الهائل منها؟ فالأخطاء كانت من اللاعبين أنفسهم، والخسارة امام استراليا لحقت بهم نتيجة لأخطائهم وتهاونهم، وقد كانت الفرصة متاحة امامهم لإنهاء الشوط الثالث ولكنهم أهدوا المباراة على طبق من ذهب للمنتخب المنافس.

ووفقا لما ذكره أحد المصادر فإن السبب الآخر وراء ذلك الأداء المتواضع لمنتخبنا الشاب يعود إلى عدم تعاون بعض الأندية في علاج اللاعبين سريعا من الإصابات، وقيام بعض مدربي الأندية بمشاركة اللاعبين في مراكز مختلفة عن التي يلعبون بها مع المنتخب وهو ما شتت تركيزهم وأضعف قدراتهم، وبطبيعة الحال فإن ذلك يؤثر على مستوى اللاعبين.

لا نريد أن نقسو على اللاعبين أكثر إلا أنه يجب أن يكونوا على قدر التحدي والمسؤولية وتلافي الأخطاء التي وقعوا فيها مستقبلا، فنحن على ثقة تامة بإخلاصهم ووفائهم لقميص بلادهم وأن ما حصل هو أمر خارج عن إرادتهم، مع خالص تمنياتنا لهم بالتوفيق في الاستحقاقات القادمة.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية