العدد 3576
الإثنين 30 يوليو 2018
تميم فوق صفيح ساخن
الأحد 29 يوليو 2018

نستعير هذا التعبير من فيلم قديم للفنان عادل إمام “رجب فوق صفيح ساخن”، لنصف مشهدا نادر الحدوث، إن لم يكن مستحيل الحدوث في تاريخ الدبلوماسية والبروتوكول، وهو مشهد تميم بن حمد وهو يستجوب أمام البرلمان البريطاني قبل يومين.

الشيء الطبيعي في عالم الدبلوماسية والبروتوكول أن يقف رئيس أية دولة متحدثا أو ملقيا كلمة أمام برلمان الدولة التي يزورها، وغالبا ما تلقى هذه الكلمة تصفيقا حادا وحفاوة كبيرة من الأعضاء بكاملها، على الأقل من باب المجاملة المتعارف عليها بين الدول.

لكن أن يقوم برلمان أو ممثلون عنه باستجواب الرئيس الضيف، فهذا شيء غير معروف دبلوماسيا، وإذا حدث ذلك فمعناه أن هناك شيئا غير طبيعي وأن هذا الرئيس لديه نقطة ضعف معروفة ومؤكدة لدى هذا البرلمان.

بريطانيا تعرف أدق التفاصيل عن كل أنشطة الإرهاب القطري، لذلك يستطيع برلمانها أن يخرج عن المألوف ويقوم بإخضاعه لما يخضع له الموظفون البريطانيون المقصرون في تأدية مهامهم ومحاسبته، وهي على يقين بأنه لا يستطيع الرفض أو الاحتجاج.

فهل كانت بريطانيا غافلة واستفاقت كما قد يعتقد البعض، أم أن تنظيم الحمدين انتهت مدة صلاحيته ونفد رصيده.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية