العدد 3556
الثلاثاء 10 يوليو 2018
دور الضحية لا يتناسب مع حكام قطر
الثلاثاء 10 يوليو 2018

نقول حكام قطر، ولا نقول قطر أو الشعب القطري، لأن حكام قطر شيء والشعب القطري شيء آخر، الشعب القطري شعب شقيق ولا دور له ولا ذنب في السير في طريق اللاعودة الذي مشاه حاكم قطر، نقول هذا الكلام بمناسبة الضجة الكبيرة التي أثارها مسؤولون قطريون حول موضوع لم يحدث، وهو ما زعموه بأن دولة الإمارات العربية الشقيقة تتخذ إجراءات معينة تتعلق بإقامة وسفر المواطنين القطريين فيها.

هذه الضجة الإعلامية الفارغة تهدف لتحقيق هدفين يسعى إليهما حكام قطر، الهدف الأول هو السعي إلى كسب الدعم والتأييد الشعبي القطري في الوقت الذي بدأ فيه الشعب القطري يتململ من العزلة التي صنعها حكامه دون فائدة، والهدف الثاني هو السعي إلى لعب دور الضحية واستخدام المظلومية في ترويج الصورة القطرية على مستوى العالم.

وقبل ذلك اتهم المسؤولون القطريون الإمارات باختراق المجال الجوي لقطر وبلغ بهم الخيال مبلغه عندما رفعوا الأمر إلى المحكمة الدولية، ونحن هنا نتحدث عن اللامنطق وبؤس الحجج القطرية في معالجتها أزمتها مع جيرانها.

فما الفائدة التي ستعود على الإمارات من التضييق على مواطنين قطريين؟ وما الفائدة التي تعود عليها من اختراق المجال الجوي القطري كما زعم قادة تنظيم الحمدين؟

الخلاصة أن حكام قطر يكابرون ويحاولون الظهور بمظهر الأقوياء أمام شعبهم والعالم، معتقدين أن هذا الأمر سيوصلهم إلى نتيجة، لكن الشيء الأكيد والواضح هو أنهم بدأوا يفقدون أعصابهم.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية