العدد 3505
الأحد 20 مايو 2018
مجلس سيدي سمو الشيخ علي بن خليفة... تاريخ وأمجاد في الوحدة الوطنية
الأحد 20 مايو 2018

كل صور الوحدة الوطنية والتلاحم والمحبة والترابط تجدها في المجلس الرمضاني لسيدي سمو الشيخ علي بن خليفة ال خليفة نائب رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه، مجلس يحضره الكبير والصغير والمسؤول والمواطن العادي في أروع وأجمل مظاهر التواصل الاجتماعي وروح الإخاء والمودة والتفاعل والانصهار بين كل فئات المجتمع.

يوم أمس تشرفنا بحضور مجلس سيدي سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة الذي اكتظ بجمع غفير من المواطنين جاؤوا من ربوع الوطن كافة للسلام على سموه وتهنئته بقدوم شهر رمضان المبارك، وتبادل سموه الأحاديث الابوية مع الجميع مؤكدا “أن هذه المجالس الرمضانية من عاداتنا وتقاليدنا، فنحن أسرة واحدة يلفنا الحب والتعاضد والترابط مع بعضنا البعض”.

مجلس سيدي سمو الشيخ علي.. عنوان للتلاحمم والتكامل والوحدة الوطنية بأوسع معانيها، وواحة جميلة تؤكد عمق الروابط التي تجمع بين القيادة والشعب ومن التقاليد الوطنية العريقة، ودائما يطرح فيها الاراء والأفكار الإيجابية التي تدعم مسيرة التنمية في هذا البلد العزيز بقيادة سيدي حضرة صاحب  الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ومؤازرة سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه، وسيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه .  هذه هي البحرين ومجالسها.. تاريخ وأمجاد وشهرة واسعة ليس لها حدود، ومدرسة وطنية كبرى يجتمع فيها رجال الفكر وأصحاب الرأي والمواطنون ولقاءات متواصلة ومستمرة بين القيادة والشعب، كنوز خالدة توارثتها الأجيال حتى غدت المجالس الرمضانية في البحرين ذات سمات خاصة وحوارات حميمية وتلاقي وتمازج بل مجمعا علميا واجتماعيا بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

مجد الوطن سيدي سمو رئيس الوزراء أيده الله يقول عن هذه المجالس “للمجالس الرمضانية دور  في تعميق الروابط الاجتماعية بين أبناء المجتمع، وبما تشكله من فرصة طيبة لتعزيز التفاهم وتبادل الآراء التي يمكن أن تسهم في خدمة الوطن”. وشدد سموه على “ضرورة الحفاظ على هذه المجالس لتعريف الشباب والأجيال الناشئة بما تمتلكه مملكة البحرين من تاريخ عريق”.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية