العدد 3481
الخميس 26 أبريل 2018
الفقر في إيران (2)
الخميس 26 أبريل 2018

عندما تهب على الدولة ثروات وأموال طائلة دون أن يكون لها مردود إيجابي على الشعب، فعلينا أن نبحث عن اختلالات هيكلية في إدارة الدولة، وعندما يتسع الفقر في بلد غني مثل إيران، فينبغي أن نبحث عن الفساد، فبدل أن تهتم الحكومة بالقضاء على الفقر وإنعاش الاقتصاد، فإذا بها تعطي الاهتمام الأكبر والميزانية الأكثر للحرس الثوري وبرنامج الصواريخ الباليستية ودعم الميلشيات الإرهابية وخصوصا في سوريا والعراق واليمن ولبنان، فقد أنفقت إيران نحو 16 مليار دولار على الجيش والحرس الثوري في 2016، وفقا للمعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية ومؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات الأميركية المستقلة.

رئيس لجنة “الخميني” الإغاثية الحكومية في إيران، برويز فتاح، أعلن قبل فترة أن نظام طهران ينفق المليارات على تدخلاته العسكرية في الدول العربية ودعم الإرهاب والميليشيات وتطوير البرنامجين النووي والصاروخي.

قد يظن البعض أن الصرف على الحرس الثوري يعود بمزيد من الأمن على إيران، وهو أمر غير صحيح سواء لتورط هذا الحرس في أنشطة إرهابية خارج البلاد يفقد معها الكثير من الموارد البشرية والمالية ويحتاج فيها إلى مليارات الدولارات، أو لكون هذا الحرس بمثابة دولة داخل الدولة الإيرانية، حيث يتحكم  في امبراطورية اقتصادية ضخمة ومستقلة لا يمكن المساس بها أو احتساب أرباحها ضمن ميزانية وإيرادات الدولة رغم أن ثروات الشركات التي يسيطر عليها تتراوح ما بين 20 إلى 30 % من إجمالي الناتج المحلي للاقتصاد الإيراني وفقا لتقديرات وزارة الخزانة الأميركية.

هذه الزيادات في ميزانية الأنشطة العسكرية والإرهابية تكون دائما على حساب قوت الشعب، فقد قررت الحكومة على سبيل المثال إلغاء المساعدات التي كانت تقدمها لنحو 30 مليون إيراني يعيشون تحت خط الفقر.

وكشفت مؤسسة “بورجن” غير الحكومية التي تعنى بمكافحة الفقر حول العالم، في إحصائية لها في سبتمبر 2017م، أن تزايد نسبة الفقر في إيران وصل إلى مستويات قياسية في ظل استشراء الفساد الحكومي وهيمنة الطغمة الحاكمة على ثروات البلاد، حيث يستحوذ 5 % فقط من سكان البلاد على منابع الثروة وهم من الفئة الحاكمة، بدءا من المرشد وحاشيته وحتى كبار المسؤولين وعوائلهم، في حين 95 % من الشعب يعيشون في الفقر، حيث تقدر ثروة المرشد بحوالي 95 مليار دولار أميركي.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية