العدد 3412
الجمعة 16 فبراير 2018
رؤيا مغايرة فاتن حمزة
ميثاق العمل الوطني... إنجازات وتقدم
الجمعة 16 فبراير 2018

نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى، وسمو رئيس الوزراء الموقر، وسمو ولي العهد الأمين، حفظهم الله، بمناسبة ذكرى ميثاق العمل الوطني الذي تحتفل به مملكة البحرين كل عام في الـ 14 من فبراير، تقدم وإنجازات ونجاحات شكلت نقطة تحول في حياة الوطن والمواطن بدأت بتلاحم القيادة والشعب.
نجاحات تترى، وسفينة الإصلاح تمخر عباب البحر اللُجي، والصوت الآخر بدأ ينحسر أمام السد المنيع الذي أنشأه جلالة الملك بميثاقه الوطني، ذلك مصداق قوله تعالى: “فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاء وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الأَرْضِ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللّهُ الأَمْثَالَ”.
جولة الباطل ساعة وجولة الحق إلى قيام الساعة، لابد للضباب أن ينقشع ويعود المنطق ليحكم المشهد منتصراً الحق على الباطل، استطعنا تذليل العقبات والوقوف بحكمة واتزان أمام التحديات حتى خرجت البحرين من أزمتها وكأن شيئا لم يكن.
من جانب آخر، رغم النجاحات والتقدم الذي تشهده البحرين هناك من يحاول عرقلة مسيرتها، يبدو أن رؤية جلالة الملك أبعد بكثير من استيعاب البعض لها، فبقدر التوصيات التي يحرص عليها جلالته في كل خطاباته للتغيير والإصلاح لا يزال هناك من يسير في الاتجاه المعاكس !
لقد منحنا جلالة الملك مساحة حرية كبيرة، إلا أنهم يضيقونها على أنفسهم، جلالته يمطرهم بالحرية، ولكنهم يصرون على حمل المظلات، يناضل من أجل حريتهم وإصلاحهم ورفعة شأن هذا الوطن، ولكنهم يتخلفون عن مسيرتنا الإصلاحية البناءة، نقول لهم إن المركب لن يسير إلا في اتجاه واحد، يقوده ربان واحد، يسير بسلام ويصل بأمان لمصلحة الوطن ونهضته.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية